معلومات ثقافية

أجمل أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن أجمل أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها

أجمل أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها، في هذا المقال سوف نذكر لكم أجمل أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها ونشرها لكم بناء على ما ورد فيها من نصوص وأساليب، كما نوضح لكم قصة المعلقة التي كتبها عمرو بن كلثوم وتسببت في شهرته وذاع صيته بعدها، مع ترك نبذة عن الشعر في العصر الجاهلي.

الشعر في العصر الجاهلي

  • الشعر في العصر الجاهلي كان له مكانة عظيمة، كما كان يهتم به كل الجاهليين، وكان الشعر لديهم له أغراض وله أوقات يكتب فيها.
  • وأول من مهّد الطريق وكتب الشعر الجاهلي كان إمرؤ القيس بن حجر وبعده مهلهل بن ربيعة، كما قال هذا الجاحظ في كتابه الحيوان، وقال دارسين بدايات الشعر الجاهلي أن كان هناك شعر قبل هذا الوقت.
  • وكان اهتمام العرب بالشعر وصل إلى أنهم كانوا ينصبون قبة ويعرضون فيها الشعر في سوق عكاظ، كان يقال شعر للنابغة الذبياني وكانت تعرض القصائد الجاهلية المشهورة.
  • ومن أشهر ما قيل في الشعر الجاهلي كان المعلقات أو كما أطلق عليهم في الجاهلية وبعد ذلك السّبع الطوال، وقد اختُلف الدارسين في العدد، واختلفوا هل يوجد سبع معلقات أو أكثر.
  • كما اختلفوا في سبب تسميتها، وقال البعض إنّهم سبعة، وقيل في كتابات أخرى إنّها عشر معلقات، ومن أسباب تسميتها بالمعلقات أنّ هذه الأبيات قد علقت على جدران الكعبة.

شاهد أيضًا: أجمل أبيات شعر عن الأمل والتفاؤل

عمرو بن كلثوم

  • عمرو بن كلثوم واحد من الذين كتبوا المعلقات في العصر الجاهلي، والاسم بالكامل هو عمرو بن كلثوم بن مالك بن عَتّاب، الشهير باسم أبو الأسْوَد التغلبي، وهو شاعر جاهليّ.
  • قال عنه ابن سلام الجمحي أنه من الشعراء الذين لهم باع طويل في كتابة الشعر، وكان من الشعراء الذين ينتمون للطبقة الأولى، وقد ولد عمرو بن كلثوم في شمال الجزيرة العربية في قبيلة ربيعة.
  • وعاش متنقلاً بين الحجاز والعراق وعاش فترة في الشام، وأمه هي ليلى بنت المهلهل بن ربيعة الشاعر الجاهلي، وكان عمرو بن كلثوم شخص مشهور العزة والشجاعة وكان سيد قبيلة تغلب.
  • وقد قتل ملك المناذرة في دياره، وعاد مع أصحابه من قبيلة بني تغلب وهم في أفضل حال، وقد كان عمرو بن كلثوم شاعر مُجيد ولكنه كان مقلَ.
  • وأشهر ما كتبه كانت معلقة عمرو بن كلثوم التي كانت تتكون من ألف بيت، ولكن المعلقة لم تصل كاملة، ولم نعرف منها سوى مئة بيت.
  • على الرغم من أن عمرو بن كلثوم كان له عمرًا طويلًا، وتوفي عمرو بن كلثوم في الجزيرة الفراتية في عصر قبل الإسلام.

قصة معلقة عمرو بن كلثوم

  • عمرو بن كلثوم من أشهر الشعراء الفرسان، كان يكتب شعر عن الفخر والعزة وعن الانتصار، وكانت معلقة عمرو بن كلثوم فيها أبيات عن حروب قبيلة تغلب.
  • قد وصف عمرو بن كلثوم في معلقته الدماء والحروب، كما كان يتغنى في الأبيات بأصله وفصله ويكتب قبيلته.
  • وقد أعلى عمرو بن كلثوم من شأن قبيلة تغلب في المعلقة وقام بمدحها وافتخر بها، وكانت المعلقة مصدر فخر لكل قبيلة تغلب، لدرجة أن المعلقة اشتهرت وحفظها الصغير والكبير.
  • بنى عمرو بن كلثوم معلقته على الاستهتار بقوّة الخصم، وكان يمهد الطريق لانتصار القبيلة وقد كان شخص فخور ومعتدًّا بإباء نفسه وكان دائم الحديث عن الشموخ والعزة.
  • كانت معلقة عمرو بن كلثوم مَفخَرة للشعر العربي على مدار العصور، وعمرو بن كلثوم كان يدافع فيها عن قومه على إثر الحادثة التي وقعت في القبيلة مع أمه عند عمرو بن هند.
  • حيث أراد عمرو بن هند أن تخدم أم عمرو بن كلثوم أُمَّه فقال بن كلثوم القصيدة في حضرة عمرو بن هند، حيث أن في هذا الوقت قد احتكمت قبيلتي بكر وتغلب في الحروب للمعلقات.
  • وقال عمرو المعلقة ردًّا على المعلقة التي كتبها الحارث بن حلزة، ونسي عمرو بن كلثوم أنه في حضرة ملك ومدح التغلبيين وجعلهم أفضل الناس مما تسبب في غضب عمرو بن هند.
  • وقيل إن عمرو بن كلثوم كتب القصيدة على أجزاء جزء من المعلقة كان في حضرة عمرو بن هند، والجزء الآخر بعدما قتل عمرو بن كلثوم عمرو بن هند في سوق عكاظ في مكة.

أجزاء معلقة عمرو بن كلثوم

مقالات قد تعجبك:

  • كانت المعلقة لم تكتب مرة واحدة، بل كانت تكتب على أجزاء، وقد بدأت معلقة عمرو بن كلثوم بجزء في حضور عمرو بن هند، وكان هناك جزء يعظم فيه عمرو بن كلثوم من قبيلته.
  • وقد بدأت هذه المعلقة بالوقوف على الأطلال، حيث كانت عادة الشعراء في الجاهلية في كل قصائدهم يبدون بالوقوف على الأطلال، لكنّ عمرو بن كلثوم اختلف في أنه تميز عنهم.
  • تميز بن كلثوم بأنه طلب الصبوح ثم انتقل إلى الفخر والحماسة، ثم خصص عدد كبير من الأبيات للدفاع عن قبيلة بني تغلب، ودافع عنها ولم يترك سبيل للرد من الأعداء.

شاهد أيضًا: أبيات شعر عن الحب نزار قباني

أجمل أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها

  • يقول عمرو بن كلثوم في بداية معلّقته كنوع من البكاء على الأطلال:
  • أَلاَ هُبِّي بِصَحْنِكِ فَاصْبَحِيْنَـا وَلاَ تُبْقِي خُمُـوْرَ الأَنْدَرِيْنَـا مُشَعشَعَةً كَأَنَّ الحُصَّ فيه إِذا ما الماءُ خالَطَها سَخينا قِفي قَبلَ التَفَرُّقِ.
  • يا ظَعين نُخَبِّركِ اليَقينا وَتُخبِرينا قِفي قَبلَ التَفَرُّقِ يا ظَعين نُخَبِّركِ اليَقينا وَتُخبِرينا بِيَومِ كَريهَةٍ ضَرباً وَطَعن أَقَرَّ بِهِ مَواليكِ العُيونا قِفي نَسأَلكِ هَل أَحدَثتِ صَرم لِوَشكِ البَينِ أَم خُنتِ الأَمينا.
  • ثمّ ينتقل عمرو بن كلثوم لكي يصفَ المحبوبة، ويصف ملامحها حيث يقول إنها فتاة بيضاء، في ريعان الشباب طويلة القامة وعفيفة، وان البعد عنها قد زاد حنينه عليها.

فيقول عمرو بن كلثوم:

  • تُريكَ إِذا دَخَلتَ عَلى خَلاءٍ وَقَد أَمِنَت عُيونَ الكاشِحينا ذِراعَي عَيطَلٍ أَدماءَ بِكرٍ هِجانِ اللَونِ لَم تَقرَأ جَنينا تَذَكَّرتُ الصِبا وَاِشتَقتُ لَمّا رَأَيتُ حُمولَها أُصُلاً حُدينا فَأَعرَضَتِ اليَمامَةُ وَاِشمَخَرَّت كَأَسيافٍ بِأَيدي مُصلِتينا.
  • ثمّ تحدث عمرو بن كلثوم عن عمرو بن هند، وكيف ازدرى بني تغلب، استفاض عمرو بن كلثوم وهو يصف إباء قومه وعزتهم، قال:
  • بِأَيِّ مَشيئَةٍ عَمرُو بنَ هِندٍ نَكونُ لِقَيلِكُم فيها قَطينا بِأَيِّ مَشيئَةٍ عَمرُو بنَ هِندٍ تُطيعُ بِنا الوُشاةَ وَتَزدَرينا تَهَدَّدنا وَأَوعِدنا رُوَيد مَتى كُنَّا لِأُمِّكَ مَقتَوينا.
  • فَإِنَّ قَناتَنا يا عَمرُو أَعيَت على الأَعداءِ قَبلَكَ أَن تَلينا إِذا عَضَّ الثِقافُ بِها اِشمَأَزَّت وَوَلَّتهُم عَشَوزَنَةَ زَبونا عَشَوزَنَةً إِذا اِنقَلَبَت أَرَنَّت تَشُجُّ قَفا المُثَقَّفِ وَالجَبينا.
  • فَهَل حُدِّثتَ في جُشَمَ بنِ بَكرٍ بِنَقصٍ في خُطوبِ الأَوَّلينا وَرِثنا مَجدَ عَلقَمَةَ بنِ سَيفٍ أَبَاحَ لَنا حُصونَ المَجدِ دينا.

باقي أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها

  • ثم هدّد بني بكر، ونقص من شأنهم، وتكلم عن الحروب التي خاضتها قبيلة قوم بني تغلب وتحدث عن شجاعتهم، ووصف دور نساءهم وكيف اتصف بالشجاعة، وكان عمرو من الأشخاص الذين تأخذهم الحميّة.
  • فقال في معلقته: وَقَد عَلِمَ القَبائِلُ مِن مَعَدٍّ إِذا قُبَبٌ بِأَبطَحِها بُنينا بِأَنا المُطعِمونَ إِذا قَدَرن وَأَنّا المُهلِكونَ إِذا اِبتُلينا وَأَنّا المانِعونَ لِما أَرَدن.
  • وَأَنّا النازِلونَ بِحَيثُ شينا وَأَنّا التارِكونَ إِذا سَخِطن وَأَنّا الآخِذونَ إَذا رَضينا وَأَنّا العاصِمونَ إِذا أُطِعن وَأَنّا العازِمونَ إِذا عُصينا وَنَشرَبُ إِن وَرَدنا الماءَ صَفو وَيَشرَبُ غَيرُنا كَدَراً وَطينا.

شاهد أيضًا: أبيات شعر عن الحب والعشق قصيرة

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال أجمل أبيات عمرو بن كلثوم وتحليلها حيث عرضنا لكم قصة معلقة عمرو بن كلثوم وكيف كتبت الأجزاء التي احتوت عليها المعلقة، لا تنسوا مشاركة المقال وترك التعليقات على الموضوع.

السابق
أفضل ما قيل عن البخل والبخلاء
التالي
بحث عن التماس الزيادة المعنوية في عمل الخير