معلومات ثقافية

أجمل ما قيل عن العائلة

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن أجمل ما قيل عن العائلة

أجمل ما قيل عن العائلة، عائلتنا هي السند والحب والمساعدة والطمأنينة التي نحتاجها في وقت الشدة وفي كل وقت، العائلة تربط أفرادها ببعضهم البعض بقوة الدم، هي وطننا الصغير في أجواء هذا الظروف المتعبة، فمن أجل الحفاظ على أفراد العائلة بخير نبذل كل غالي ونفيس، ومهما قيل من اشعار في حب العائلة ووصف تضحياتها يبقى لا يعطيها في حقها.

عبارات جميلة عن العائلة 

  • العائلة في المقدمة، ثم يأتي أي شيء آخر بعدها، أو لا يأتي فهذا لا يهم لأنها الأهم.
  • ملخص السعادة في أن أرى أمي، وأبي، وأخواتي في كل صباح؛ فهم بالنسبة إلى الحياة.
  • العائلة هي الشيء الفريد الذي لا ينضب، لا يُمكنك الهرب أو التخلص منه، والعائلة من الروابط التي لا تتفرق مهما جرى من نزاعات، وخلافات لأن العائلة هي الأصل.
  • امتلاكك لعائلة هو رزق وهبه الله تعالى لك يجب أن تحمد ربك عليها في كل يوم.
  • اللهم احفظ لي عائلتي، وأخواتي، وإخواني، ووالدتي، ووالدي، ووالدي، ولا تُريني فيهن مكروها يحزنني.
  • العائلة تظهر في تصرفاتك وأعمالك وسلوكك، فأنت تنتمي لها بكل كيانك.
  • مهما كثرت الصداقات والعلاقات فيبقى الداعم المثالي لك هو العائلة، هي الملاذ الآمن الوحيد لك والأخير على الأرض.

شاهد أيضًا: طب الأسرة والمجتمع

دور العائلة وأهميتها الكبرى

  • هي نواة المجتمع وهي السر الإلهي الذي أنشأه الله فيها ليحييها، فإن الأسرة وليس مجرد أفراد متفرقين يكونوا المجتمعات، وهي الطريق السليم الذي اختاره الله تعالى حتى يتجاوز نسل ابن آدم وحفظ به غرائزه المختلفة، وهي وسيلة للحفاظ على النسل من الهلاك.
  • كما أنّها النطاق الذي تنبع فيه عواطف الأبوة والأمومة الدافئة، فليس هناك أجمل من علاقة المحبة الدافئة التي تجمع الأبناء بالوالدين، وعلاقة المحبة والتعاون والبر التي تظهر في طاعة الأولاد للآباء.
  • فكل العائلة فيجتهد الآباء على تربية الأبناء تربية سليمة ليكونوا قادة صالحين في المستقبل، ويحاولون جاهدين أن يلبوا احتياجاتهم المادية والنفسية بكل الطرق.
  • في الوقت الذي ينبغي للأولاد طاعة واحترام ومساعدة الوالدين في كل الأعمال والمواقف التي يتمكنون من ذلك فيها، حتى تصبح العائلات متماسكة وتقوم بالدور المنوط لها في المجتمع.
  • العائلة مثل الشجرة الأصيلة التي يأتي الجميع في ظلها ليحتمي بها، لذلك يجب أن نحافظ عليها ونهتم لأمرها، وبدايتها تتكون من العلاقة بين الشريكين ببعضهما البعض والاحترام المتبادل بينهما، وعطفهم وحنانهم على الأبناء، وتوعية كلا من الزوج والزوجة بالحقوق والواجبات، وحرصهم على أن يربّيانهم وفقًا لما يرضي الله سبحانه وتعالى، وأن يغدقان الأولاد من رزق الله الطيب.
  • في نفس الوقت أن لا ينسوا متابعتهم لكل ما يستخدمه الأبناء من وسائل التكنولوجيا والاتصالات الحديثة، وتوجيه أبنائهم لطريقة الاستخدام التي تكون مفيدة لهم وبعيدة عن ما يضرهم ويضر أسرهم والعلاقات الأسرية، فلا يوجد ما هو أجمل من أن تكون عائلتنا قائمة على قيم الصلاح وتحمل المسؤولية والعفاف. أن تستخدم الحكمة والتربوي في مناقشة وحل كل ما يواجه العائلة من مشاكل وأزمات لنصبح خير أمّة أخرجت للناس، ونؤدي المهام التي أوكلها الله إلينا ونحمل الأمانة على خير وجه، فالأسرة هي التي تنتج الرجال وبذرة المجتمع الذي إن كانت صالحة صَلُح، وإن كانت سيئة أصبح المجتمع لا خير فيه.

قصيدة يا ملاذي الغوث من عائلة قصيدة يا ملاذي

  •  كتبها الشاعر ابن نباتة المصري، واحد من الكتاب العظام والعلماء في الشعر والأدب، موطنه الأصلي هو ميافارقين، ومن بعض الدواوين الشعرية التي كتبها سجع المطوق، وسرح العيون في شرح رسالة ابن زيدون، لقد كانت ولادته ووفاته في القاهرة.
  • يا ملاذي الغوث من عائلةٍ ليسَ من تكليفِهم لي مهرب طلبوا في أرجلي شيئاً وقدْ نقبوا رأساً بما قد طلبوا

مقالات قد تعجبك:

خواطر رائعة في حب العائلة

  • حب العائلة هو شعور فطري فالجميع يحب الأشياء التي ننتمي إليها.
  • الانتماء الأول والأخير في حياة أي شخص هو فقط للعائلة.
  • الترابط العائلي من أكثر الأسباب المؤدية للنجاح في الحياة، ومن أهم الأشياء التي تعطي الشخص الثقة في نفسه.
  • من أهم الأمور التي تتسبب في بناء إنسان سوي هي وجود العائلة الحنونة المُطمئنة للشخص في كل الأوقات بأن الأفضل سوف يأتي في أقرب وقت بأمر الله.
  • وهبنا الله سبحانه وتعالى العائلة؛ ليضمن لنا قطعة من السعادة على الأرض؛ فإنها من زينة الحياة الدنيا.
  • السكينة التي يشعر بها الانسان في روحه سببها وجود عائلة بجانبه وقتما يحتاجها يجدها بجانبه، وذلك حتى على الرغم من حدوث بعض الخلافات التي يمكن أن تُصيب بعض أفراد العائلة.
  • بعض البشر بمثابة الدواء الخاص بالروح، هؤلاء البشر هم العائلة.
  • يتعافى المرء بعائلته، وبصحبة أخواته وأمه وأبيه تحلو الحياة، وتهون الصعاب.
  • إن العائلة هي الرزق الذي وهب لنا بدون بذل جهود منا، أو عناء؛ فقط رأيناهم والتقيناهم بمجرد أن أتينا إلى هذه الدنيا.
  • أي شخص لم يختار أفراد عائلته، لكن هو واثق جدا أنه يحبهم جميعًا رغم كل شيء.
  • أفراد العائلة هم الذين استطاعوا الاهتمام بك عندما كنت صغيرًا حبًا ورغبةً منهم في فعل ذلك.
  • أرانا الله تعالى ملمح من ملامح رحمته تجسد في وجود العائلة التي تحتوينا، والبيت الذي يأوينا، والسكينة التي تغشانا؛ فاللهم لك الحمد.

شاهد أيضًا: كلام حزين عن الأب المتوفي

حكم وأقوال في حب العائلة 

  • لا يمكن لأحد أن يتخلص من صلة الدم التي تربطه مع العائلة، لأنها صلة قوية بين أفراد العائلة.
  • العائلة هي الكنز الوحيد الحقيقي الذي لن يفنى.
  •  الأسرة هي الحنان والأمان الحقيقي في هذا العالم.
  • الأسرة عمادها الحب والمجتمع نواته هي الأسرة.
  • هما كان الشخص فقيراً فإن كان يملك أسرة تحبه فهو غني.
  •  وجوه العائلة هي عبارة عن مرايا مسحورة، بمجرد النظر إلى وجوه أفرادها، يمكنك أن ترى وتتذكر ماضيك، وتعرف حاضرك ومستقبلك.
  • العائلة هي ملاذك في هذه الدنيا التي ليس لها أمان.
  • عندما تسترجع المواقف والصعاب في حياتك سوف تكتشف أن أجمل حب هو حب العائلة.
  • السعادة في امتلاكك عائلة تثق بها وتحدها واحبك.

شاهد أيضًا: كلام جميل في حب العائلة

أهمية العائلة ودورها في الإسلام

مكانة وأهمية العائلة تكمن في الكثير من الأشياء، وفيما يلي سوف نبين بعضها:

  •  إنها تلبي الحاجة الفطرية، والضرورة البشرية فقد خلق الله الإنسان بها، فكل من الشريكين يشبع ميول الآخر نحوه.
  •  تحقيق التكامل والتوازن الاجتماعي، الذي لا يمكن أن يتحقّق إلّا من خلال الزواج.
  •  حفظ الأنساب، وحفظ المجتمع من الآفات، ومن الأمراض الجسدية، والنفسية.
  •  تنمية الأخلاق والفضائل في النفس؛ ففي الزواج يعرف الرجل والمرأة كلاهما، أنّ الأصل في الخلقة واحدٌ، قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ).
  • تبنى الأسرة المسلمة على مبادئ المودة، والسكن والرحمة والسكينة بين أفرادها؛ حيث يتربى الأبناء في بيت تسوده الراحة والمحبة والهدوء والأمان.
  • تقوم الأسرة على مبادئ العدل والمساواة، حيث يعرف كلّ فردٍ من الأسرة ما عليه من الواجبات والمسؤوليات، وما له من حقوقٍ، فلا يلحق أيا من الزوجين بالآخر الضرر.
  • لقد شرعت أحكام الميراث والنفقة والوصية، من أجل تحقيق مبدأ العدل والتكافل الاجتماعي والتعاون بين أفراد الأسرة الواحدة.

السابق
خصومات كارفور الامارات | الروا
التالي
لماذا العائلة مهمة؟ | الروا