معلومات ثقافية

أضرار استخدام العملات الورقية | الروا

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن أضرار استخدام العملات الورقية | الروا

أضرار استخدام العملات الورقية، تداول العملات الورقية بين الناس يشكل فرصة لانتقال الجراثيم والبكتيريا من الشخص المصاب إلى الشخص السليم من خلاله.

أضرار استخدام العملات الورقية

  • الأمر الذي يحتاج إلى اتخاذ الاحتياطات للتعامل مع مخاطر العدوى والحد من انتشار الأمراض، وغسل اليدين هو واحدة من أهم تلك الإجراءات، خاصة قبل الأكل.
  • وهو ما تؤكده هيئة الصحة بدبي، حيث تحتوي الأوراق النقدية على العديد من أنواع الجراثيم والبكتيريا.
  • وبحسب دراسة أجراها وسيط متخصص ضمن دراسة البكتريا والجراثيم بجامعة نيويورك، فقد تم الكشف عن أن الورقة النقدية الدولار تحتوي على ثلاثة آلاف جرثومة وفيروس.
  • وبالتالي فإن درجة خطورة تلك الجراثيم تتفاوت ما بين أسبابها، يبدو على الوجه أو يسبب التهاب رئوي وقرحة في المعدة واضطراب في الجهاز الهضمي وحتى عدوى بالمكورات العقدية، العنقودية.
  • لا تختلف هذه الدراسة عن نظيراتها حول العالم في استنتاجها لقائمة الجراثيم التي “تتكاثر” على الأوراق النقدية المختلفة.
  • أكد الدكتور حسن يوسف حطيط، استشاري ورئيس قسم التشريح المرضي بمستشفى دبي بهيئة الصحة بدبي، أنه كان هناك أطنان من الحديث في الندوات والمعاهد والمؤسسات العلمية المتخصصة في دراسة الجراثيم والأمراض البكتيرية حول المرض.
  • الضرر الناتج عن استخدام النقود الورقية في التعاملات اليومية دون إدراك مخاطر نقل العدوى والتسبب في انتشارها.
  • كما ظهرت مقترحات لحلول حتمية أو بديلة لإدارة عملية المناولة اليومية وطريقة تنظيمها لتلافيها.
  • الأضرار، خاصة للمرضى الذين يعانون من ضعف المناعة أو المصابين بأمراض نقص المناعة من جميع الأنواع، من الموروثة إلى المكتسبة منهم.
  • واعترف بأن الدراسات أثبتت أن ثلاثة من كل أربع أوراق نقدية ملوثة، لأن العينات التي تم تحليلها خلال هذا البحث تحتوي على 3000 نوع مختلف من البكتيريا.

شاهد أيضًا: عملة الفلبين مقابل الدولار الجنيه المصري

ما لا تعرفه عن البكتيريا التي تسببها العملات الورقية

هناك أنواع من البكتريا التي تم تحديدها وتأكيد وجودها في العينة التي خضعت للبحث، حيث أنها:

  • البكتيريا الموجودة داخل الفم، والبكتيريا الموجودة داخل البراز، وبالتالي بكتيريا المهبل،
  • وغالبًا ما يكون ذلك بفضل لإهمال البعض فرك أيديهم قبل مغادرة المراحيض، وأيضًا حيث يلعق البعض أصابعهم قبل تداول الأوراق النقدية بأيديهم التي خرجت للتو من أفواههم.
  • حيث وجدت أنواعًا من البكتيريا تسبب تقرحات المعدة والتهابات العنقوديات وحب الشباب.
  • وأوضح أن الأبحاث أظهرت أن 90٪ من العملات الورقية في المجتمعات الغربية، وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية، تحتوي على آثار للكوكايين حيث تظل هذه الآثار عالقة داخل النقود لأسابيع أو شهور.
  • ويجب أن تستمر لسنوات، وحالة واحدة تمامًا، تم تسجيله مع المرض الجرثومة المدمرة.
  • وكست أن السبب المنطقي وراء ذلك هو تداول العملات الورقية الملوثة بين الأشخاص الذين يضيفون مهن مصرفية أو صرافة وتحويل وتحصيل الأموال.
  • اقترحت الدراسات الإسراع في تنفيذ الإجراءات الاحترازية في مراكز العمل المصرفي والمالي لتجنب الإصابة بهذه الأمراض ومكافحتها والسيطرة عليها.
  • ووقف انتشارها داخل البيئة المهنية والأسرية للعاملين والموظفين في هذه المهن، مثل ضرورة التعقيم الدائم، وغسل اليدين وخاصة قبل تناول الطعام أو لمسه.

نصائح للتخلص من بكتيريا النقود

  • كما ينصح بارتداء القفازات في غضون ساعات إضافة ترتيب للحفاظ على سلامتهم أي من زملائهم وعائلاتهم وخاصة الصغار أو المرضى.
  • كما أوضح أن نظافة اليدين مهمة للغاية، حيث يوجد ما بين 2 و10 ملايين بكتيريا بين الأصابع وبالتالي مرفقي اليدين.
  • يؤدي التعرض للجراثيم والبكتيريا الضارة إلى مجموعة كاملة من الحالات من السعال ونزلات البرد إلى القيء والإسهال وأمراض أكثر خطورة. يمكن أن يكون لهذه الأمراض تأثير كبير على حياة الناس.
  • لكن تقنيات غسل اليدين البسيطة يمكن أن تقلل من فرص إصابة الشخص بالمرض، وتقلل من انتشار العدوى عبر المجتمعات.
  • غالبًا ما يكون هذا مهمًا بشكل خاص لمقدمي الرعاية وأي شخص يعمل في مجال الرعاية الصحية، وهو خط دفاعنا الأول ضد أي عدوى.

رأي الأطباء في مخاطر جراثيم وبكتيريا النقود على الإنسان

  • قال الدكتور حسن يوسف حطيط، استشاري ورئيس قسم التشريح المرضي في مستشفى دبي، يمكن أن تبقى أنواع كثيرة من الجراثيم على قيد الحياة لمدة تصل إلى 48 ساعة بعد انتقالها إلى جسم صلب.
  • بالإضافة إلى فيروس الأنفلونزا، غالبًا ما ينتقل الفيروس المسبب للالتهاب الرئوي بعد تداول العملة.
  • يتم طي النقود بين شخص مصاب بالفيروس وآخر غير مصاب به وبالتالي فإن أخطر ما في الأمر أن أنواع البكتيريا المحصنة ضد المضادات الحيوية أو التي لا تستجيب لها يتم نقلها من خلال العملات الورقية أيضًا.
  • في ظل الانتشار الجيد لفيروس كورونا في العديد من دول الكوكب، يحاول الكثير منا إيجاد طرق لمساعدتهم على حماية أنفسهم من هذا الفيروس والأمر لا يتعلق فقط بتناول فيتامين سي.
  • بل نصيحة حاسمة لهم، وقف هذه الفيروسات هو البقاء بعيدًا عن الأوراق النقدية، وهذا غالبًا ما نصحته روسيا لحماية المستهلك.
  • وأكدت أخبار الهيئة الروسية أن الأوراق المالية هي الوسيلة الأولى لنقل العدوى المرضية ومن بينها فيروس الأنفلونزا.
  • لأن فيروس الأنفلونزا يمكن أن يبقى على نقود قابلة للطي لمدة أسبوعين وغالبًا ما يصاب به عند استلام الراتب، إما من خلال الخزينة أو عن طريق أجهزة الصراف الآلي.
  • مع التنبيه بضرورة تجنب “مخفضات الحمى” إلا عند الضرورة، والابتعاد تمامًا عن “المضادات الحيوية”، لأنها غير مفيدة في مكافحة العدوى الحيوية، وللوقاية من العدوى الفيروسية ممثل فيروس كورونا.

نصائح لتفادي الإصابة بأمراض النقود

مقالات قد تعجبك:

  • من الضروري فرك يدك جيدًا بعد لمس الأموال القابلة للطي، بما يتوافق مع مقطع فيديو عرضته شبكة سكاي نيوز.
  • في ظل ما يشهده الكوكب من نتائج تفشي فيروس كورونا الجديد، نحاول جميعًا حماية أنفسنا بأقصى قدر ممكن وتجنب كل ما من شأنه أن يتسبب في انتقال العدوى، وذلك لحماية أنفسنا وحماية الأسرة أيضاً.
  • لأن العدوى تنتقل بطرق مختلفة، ومن أبرز هذه الأساليب استخدام النقود القابلة للطي.
  • لأن استخدام هذه الأموال قد يكون مصدرًا لانتقال جميع أنواع العدوى البكتيرية، وبالتالي فإن النقود الورقية تحتوي على أنواع مختلفة من البكتيريا والجراثيم التي لن تحدث لأحد.
  • وفقا لدراسة أجراها وسيط متخصص ضمن دراسة البكتيريا والجراثيم في جامعة نيويورك، فقد تم الكشف عن أن العملة الورقية بالدولار تحتوي على ثلاثة آلاف جرثومة وفيروسات.
  • نظرًا لأن الأوراق النقدية مليئة بالفيروسات والجراثيم، يجب أن نعمل معًا لتقليص تداول تلك العملات، على سبيل المثال، الاستفادة من قنوات الدفع الإلكترونية.
  • واستخدام البطاقات المصرفية في الحصول عليها من المتاجر واستخدام تطبيق المحفظة الإلكترونية الذي توفره البنوك للعملاء وغير العملاء.
  • كما توفر بعض البنوك أيضًا بطاقات بدون تلامس تمكنك من الدفع دون تسليم من الورق المقوى لأي شخص يكون أكثر أمانًا من البطاقات الأخرى.
  • وهناك بعض الطرق مما سيساعدنا في تقليل تعاملات ذاكرة التخزين المؤقت.

شاهد أيضًا: تكلفة عملة جورجيا مقابل الريال السعودي

نصائح عند استخدام العملات الورقية

  • وتجدر الإشارة إلى أن الكثير من الناس ليس لديهم أي حل سوى التعامل مع النقود، فبعضهم ليس لديهم حساب جاري، أو ليس لديهم هاتف يسمح لهم بالتعامل إلكترونيًا،
  • وكذلك كمتاجر صغيرة، النقل، وما إلى ذلك، يتم التعامل مع هذه الأماكن بالكامل عن طريق الدفع النقدي فقط، لذلك يجب علينا اتباع بعض النصائح عند استخدام النقود.
  • اغسل يديك جيدًا واستخدم المطهرات بعد استخدام الأوراق النقدية.
  • تجنب ملامسة اليدين بالكامل مع منطقة الوجه.
  • تعقيم الأوراق النقدية باستخدام الكحول المطهر.
  • وتماشيًا مع ما أوردته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، بدأت البنوك العالمية في استخدام الأشعة فوق البنفسجية لتعقيم أموالها المتوفرة في ماكينات الصراف الآلي.
  • وذلك دون استخدامها لمدة أسبوعين تقريبًا للتأكد من أنها أمنة.

كيفية التعامل إلكترونياً لحماية نفسك وغيرك

  • في إطار الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة لوقف فيروس كورونا دعت العديد من البنوك العاملة بالسوق المصري عملائها إلى التعامل إلكترونياً.
  • وذلك لتجنب التعرض للأماكن المزدحمة، وتجنب الإفراط في استخدام الأموال.
  • ومن أبرز الخدمات المصرفية التي ستساعدك على تقليل التعامل النقدي هو تطبيق المحفظة الإلكترونية الذي تقدمه البنوك للعملاء وغير العملاء حيث يقوم هذا التطبيق بتحويل هاتفك المحمول إلى محفظة.
  • ويمكنك من دفع فواتيرك وشحن هاتفك المحمول، مما يساعدك على إتمام المعاملات اليومية المهمة دون تعريض نفسك للخطر في ضوء ما نشهده في هذا العصر.
  • بالإضافة إلى العديد من الخدمات الأخرى، مثل القدرة على تحويل الأموال والشراء عبر الإنترنت، واحتمال دفع التبرعات، وما إلى ذلك.

الحلول التي قد تساعدنا على التقليل التعامل بالعملات الورقية

استخدام البطاقات المصرفية للدفع، وخاصة البطاقات اللاتلامسية، على الرغم من أن البطاقات المصرفية هي طريقة أكثر أمانًا عند إجراء المعاملات النقدية بدلاً من استخدام الأموال القابلة للطي، مما يساعد في نقل وانتشار الفيروسات،

إلا أن هناك بعض النصائح التي يجب عليك اتباعها ببساطة عند استخدام بطاقتك المصرفية في المدفوعات من المتاجر والسحب من أجهزة الصراف الآلي، كالآتي:

  • لا ينبغي ترك البطاقات المصرفية على الأسطح في أي مكان، للتأكد من عدم إنتقال الفيروسات إليها من الأسطح الملوثة، والاحتفاظ بها في أماكن آمنة مضمونة.
  • من الأفضل استخدام البطاقات في المعاملات الإلكترونية عبر الويب.
  • نظف يديك جيدًا بعد استخدام البطاقات خارج المنزل في أجهزة الصراف الآلي أو المنافذ.
  • يفضل تحويل بطاقاتك إلى بطاقات بدون لمس إذا كان البنك الذي تتعامل معه يقدم هذا النوع من البطاقات، لتجنب ملامسة الورق المقوى للأسطح ونقل الفيروسات.

أخر حلول لتفادي التعامل بالعملات الورقية والمعدنية

  • تعتبر العملات البلاستيكية أكثر صحة لأنها لا تحتوي على آلاف الميكروبات، مثل طي النقود لأن مادتها غير مسامية وغير ليفية.
  • تعتزم المؤسسة المالية المصرية إصدار عملات بلاستيكية مصرية للمرة الأولى من مادة البوليمر لحمايتها من التلف، والتطوير شكل خط الإضافة المحلي مع التطور العلمي والتكنولوجي.
  • وذلك من خلال 4 خطوط سيتم إطلاقها ضمن ” بيت العملات “سيقام داخل المقر الجديد للمؤسسة المالية المصرية داخل العاصمة الإدارية جديد.
  • من بين فوائد النقود البلاستيكية، مصنوع من مادة البوليمر، وهي مادة صديقة للبيئة، وتتميز بمقاومتها للماء، وتطيل عمر العملة.
  • كما تتميز بمقاومة الرطوبة والطين، وسهلة الاستخدام في أجهزة الصراف الآلي.
  • تعتبر العملات المعدنية أيضًا خطوة ضرورية لتحقيق الشمول المالي، حيث يجب أن تكون هناك عملة متوافقة مع المعاملات الإلكترونية، حيث أن ماكينات الصراف الآلي تواجه صعوبة في تبادل بعض العملات الورقية.

شاهد أيضًا: أفضل أنواع العملات الرقمية في الإستثمار

وفي النهاية نكون قد ذكرنا أضرار استخدام العملات الورقية، والبديل لها، وكيف نحمي أنفسنا من أضرارها المحتملة.

السابق
تعليم كتابة الحروف العربية للأطفال بالنقاط خطوة بخطوة
التالي
موضوع تعبير عن التنمر الإلكتروني