معلومات ثقافية

تسوس الأسنان أثناء التقويم | الروا

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن تسوس الأسنان أثناء التقويم | الروا

تسوس الأسنان أثناء التقويم، التقويم طريقة علاجية للإنسان ولكت لها أضرار عدة على الأسنان حيث أنها تؤدي إلى التسوس المبكر فيها وفيما يلي سوف نتحدث عن تلك المشكلة بشيء من التفصيل.

تقويم الأسنان

  • يعتبر تقويم الأسنان من إحدى الموضة والاهتمام بالجسم.
  • حيث أن عدم تناسق الأسنان وانتظام شكلها هو أحد الأمور التي تزعج معظم الأشخاص سواء الرجال أو النساء.
  • فهيئة الأسنان غير المتناسقة يعطي شكلا غير طبيعي لصاحبها ويضعف ذلك من شخصيته ويقلل من ثقته بنفسه ويجعله لا يبتسم كثيرا حتى يخفي هذا المظهر.
  • إضافة على ذلك أن عدم تناسق الأسنان إلى بعض المشاكل مثل سرعة التسوس ومشاكل في النطق.
  • لذلك يلجأ بعض الناس وخاصة المهتمين بمظهرهم إلى التقويم لتصليح ذلك العيب.

تعريف تقويم الأسنان

  • هو واحد من فروع طب الأسنان الذي يهدف إلى إصلاح عيب تناسق الأسنان وازدحامها والتصاقها ببعضها البعض.
  • التقويم يعالج خروج أحد الأسنان من الصف الطبيعي بالفكين العلوي أو السفلي.
  • كبر حجم سن أو صغره عن بقية الأسنان المجاورة له وبذلك لا يكون متناسبا في الحجم معهم.
  • وجود مسافات كبيرة بين الأسنان وبعضها وينتج ذلك عن طريق الأمراض الوراثية التي يتوارثها الإنسان.
  • عيوب في الفكين السفلي أو العلوي كاختلاف أحجامهم فيمكن أن يكون الفك السفلي أكبر من العلوي أو العكس.
  • ويؤدي كبر حجم أحد الفكين إلى بروز فك عن الأخر مما يؤدي إلى مظهر غير طبيعي على الإنسان وأمراض متعددة مثل صعوبة النطق وصعوبة مضغ الطعام.

دور تقويم الإنسان في إصلاح عيوب الفم

  • يقع على عاتق التقويم مهام تصليح عيوب الفم.
  • حيث أن التقويم يساعد في استعادة اصطفاف الأسنان بشكل طبيعي وجذاب.
  • ويتم إعادة اصطفاف الأسنان لشكلها الطبيعي عن طريق وضع دعامات تركب حول الأسنان والفكين تعمل على تحريك الأسنان من مكانها الغير طبيعي وإعادتها إلى المكان الصحيح.
  • ويقوم تقويم الأسنان أيضا بتغيير أماكن عظام الفكين في المدى البعيد ليسمح بعودة الفكين إلى شكلها الطبيعي.

الوقت الأمثل لعمل التقويم

  • يمر تكون الأسنان عند الإنسان بمراحل متعددة تنتهي به وهو في سن السابعة حيث يكون بناء الأسنان قد أكتمل.
  • فعند استقرار بناء الفكين تكون هي المرحلة المثلى لعلاج سوء مظهر الأسنان للمريض.
  • وتكون تلك المرحلة ما بين السابعة والنصف من عمر الطفل وحتى الرابعة عشر عاما.
  • سن الرابعة عشر هو أمثل سن للقيام بالتقويم حيث أن فيما بعد يتطور الأمر من عيوب في تناسق الأسنان إلى أمراض جراحية.
  • يجب على الأنسان أن يعالجها وهنا يتم الرجوع إلى طبيب الأسنان لمعالجة ذلك جراحيا.

أنواع التقويم للأسنان

  • هناك نوع من تقويم الأسنان يعرف بالتقويم المعدني.
  • ونوع آخر يعرف بالتقويم الخزفي.
  • والنوع الثالث يسمى بالتقويم الشفاف.
  • والنوع الرابع يطلق عليه تقويم الأسنان الداخلي.
  • والنوع الخامس يعرف بتقويم الأسنان الجراحي.
  • والنوع السادس يسمي بالتقويم المتحرك للأسنان.

العوامل التي يتوقف عمل عليها تقويم الأسنان للمريض

يختلف التقويم وأنواعه تبعا لعدة عوامل وهي:

  • تشخيص الطبيب للمريض.
  • ويختلف نوع التقويم أيضا تبعا للمادة التي يصنع منها التقويم.
  • كما أن شكل وهيئة التقويم من العوامل المهمة التي يتخذها الأطباء في الحسبان أثناء القيام بعمل التقويم.
  • كما أن عيوب وتكلفة التقويم من الأشياء التي يجب معرفتها وهي العوامل الهامة التي يتوقف عليها عمل التقويم للمريض.

التعرف على التقويم المعدني

  • يتم استخدام التقويم المعدني في معظم حياة البالغين الذين يعانون من عدم اتساق الأسنان.
  • المادة التي تستخدم في التقويم المعنى هي المعدن أو الحديد ويكون غير قابل للصدأ ومقاوم له.
  • ويوضع التقويم المعدني على هيئة دعامات صغيرة تثبت على أسطح الأسنان التي يراد تصحيحها عند المريض.
  • ويستخدم نوع من المواد اللاصقة واستخدم تلم المادة لتثبيت القطع المعدنية على الأسنان.
  • ويتم ارتباط الدعامات المعدنية الصغيرة بعضها ببعض عن طريق سلك معدني رابط رفيع.
  • يعاب على التقويم المعدني في أنه بعد مدة زمنية قصيرة من تركيبه يقوم بجرح الخدين واللثة معا.
  • كما أنه يجب تناول بعض من الأطعمة الخاصة بتركيب التقويم المعدني.
  • فتناول الكراميل و العلكة يزيد من إصابة الأسنان بالتسوس.
  • سعر التقويم المعدني من أقل أنواع التقويمات في السعر.
  • هناك مشكلة في التقويم المعدني أن مظهره لا يكون محبب لمعظم الناس.

مقالات قد تعجبك:

علاج إلتهاب الشفتين الجرثومي

طريقة توريد اللثة في المنزل

كيفية استخدام الهيل لرائحة الفم  

التعرف على التقويم الخزفي

  • التقويم الخزفي يعتبر أقل عيوبا من التقويم المعدني حيث أنه خفيف الوزن ومظهره جذاب ومقبول.
  • غير أن التقويم الخزفي يتميز بأن لونه يشبه لون الأسنان الطبيعي لذلك مظهره يكون جذاب وطبيعي جدا.
  • يفضل التقويم الخزفي للبنات لأنه يجلب لهم مظهر جذاب وهيئة أنيقة لابتسامتهم على عكس التقويم المعدني.
  • والمادة التي تستخدم في التقويم الخزفي هي مادة ذو درجة فاخرة من أنواع الخزف وكذلك من النقاء والشفافية.
  • حيث أن الطبيب يجعل لون الدعامة يختلط مع لون الأسنان وبذلك يكون التقويم غير مرئي أو ملحوظ.
  • وتعد تكلفة التقويم الخزفي أعلى من نظيره المعدني.
  • يعتبر التقويم الخزفي أكثر تعرضا للكسر والخدش من التقويم المعدني ويحدث ذلك بصورة أكبر عند الأشخاص الذين يمتلكون قوة في المضغ.
  • كما أن يوجد هناك عيب في تغير لون أسلاك الربط بين الدعامات الخزفية.
  • يمكن أن تتعرض أسنان المريض لتسوس في أسرع وقت ممكن.

التعرف على التقويم الشفاف

  • يعتبر التقويم الشفاف نوع من أنواع التقويمات الغير مفضلة للأطفال.
  • فهو يمكن استخدامه للأشخاص البالغين وخاصة من يكونون في سن المراهقة.
  • ويستخدم التقويم الشفاف أيضا لعلاج عيوب الأسنان الطفيفه والبسيطة جدا.
  • يشبع تقويم الأسنان الشفاف إلى حد كبير شكل الأسنان الطبيعي وهيئتها.
  • فهو يصنع كليا وبلا استثناء من البلاستيك الشفاف وبقوة.
  • ويطابق التقويم الشفاف التركيب الداخلي للفم صاحب التقويم.
  • والتقويم الشفاف يتم صنعه بطريقة خاصة للمريض حتى يتطابق مع شكل أسنانه واتساقها.
  • التقويم الشفاف لا تظهر فاعليته في عيوب الأسنان ذات الاتساق المعقد جدا.
  • كما أنه يفقد فاعليته إذا كان هناك ازدحام و شديد في فم المريض.
  • بالإضافة إلى أن التقويم الشفاف للأسنان ينتج عنه مشاكل طفيفة.
  • كما أن يمكن للمريض أن يفقده وبسهوله نتيجة لخفة وزنه وسهولة تركيبه وخلعه.

التعرف على تقويم الأسنان الداخلي

  • هو تقويم ذو حجم صغير جدا يتناسب مع الأشخاص الذين يتمتعون بالفم صغير وضيق.
  • كما أنه يمكن أن يتناسب مع الأطفال.
  • يعمل على توسيع الفك المتضرر من فم المريض.
  • يتم تثبيت الدعامات فيه على أسطح الأسنان.
  • ويستخدم التقويم الداخلي في حالة المرضي الذين يشكون من ازدحام الأسنان الذي ينتج عن صغر حجم الفكين.
  • يتم تركيب التقويم الداخلي على السطح الداخلي للأسنان حتى يدفعها للأمام وبذلك تستعيد مكانها الطبيعي.
  • ويساعد أيضا في التوسع بين عظام الفك مما يؤدي إلى عودة الوجه إلى شكله الطبيعي.
  • تستخدم لهذا النوع من التقويم نفس مواد صنع التقويم العادي ولكنه يوضع من الداخل فبذلك يكون غير واضح.
  • لهذا التقويم العديد من العيوب منها أن تكلفته باهظة الثمن.
  • وذلك لأن عملية تركيب هذا التقويم باهظة الثمن.
  • كما أنه لا يتناسب إلا مع الأسنان الصغيرة وهذا يؤدي إلى أضرار جسيمة في اللسان والحلق.
  • وعند تركيب هذا التقويم يجب خلع أحد الأسنان أو الدروس حتى يتم تركيبه.
  • كما أنه يحتاج إلى توسيع لفك من أجل إعادة تناسق الأسنان مرة أخري مما يؤدي إلى أضرار التسوس.

التعرف على تقويم الأسنان الجراحي

  • يعتبر التقويم الجراحي من أفضل أنواع التقويمات الذي يعالج عيوب الفكين العلوي والسفلي وعدم اتزانها واتساقها.
  • ومن أمثلة العيوب التي يمكن أن يعالجها التقويم الجراحي للأسنان بروز حاد في الفك العلوي مما يجعله غير متسق مع الفك السفلي.
  • ويوجد أيضا من أمثلته بروز حاد في الفك السفلي ويجعله غير مطابق للفك العلوي.
  • ويعالج التقويم الجراحي عيوب عظام الفكين عن طريق فصل في أحد الأجزاء المصابة من الفك واستعادة تشكيله للوضع الطبيعي مرة أخري.
  • ويتم تثبيت التقويم الجراحي في الفكين من خلال دعامات تركب في الفكين وتثبت في العظام و تحامل عليها حتى يعود الوجه إلى مظهره الطبيعي.
  • تركيب التقويم الجراحي لا يلزم لعمله قطع جلد الوجه بل يمكن أن يتم من خلال فتحة الفم.
  • من عيوب التقويم الجراحي أن الطعام يمكن أن يعلق به.
  • كما أن التقويم الجراحي يسبب بعض المشاكل في المضغ والبلع.
  • ويسبب التقويم الجراحي أيضا تسوس الأسنان في بعض الأحيان.
  • كما أن تحمله على عظام الفكين يمكن أن يؤدي إلى تآكلها في بعض الأحيان.

التعرف على التقويم المتحرك للأسنان

  • يعتبر التقويم المتحرك للأسنان من أبسط أنواع التقويم على الإطلاق.
  • فيتم وضع التقويم المتحرك في الجهة الأمامية للأسنان لأنه يعيق عملية البلع إذا وضع في الخلف.
  • أحيانا يقوم المريض بوضع التقويم المتحرك للأسنان لبقاء الأسنان في مكانها الجديد بعد التركيب والمحافظة على وضعيتها سليمة.
  • ويستخدم ذلك التقويم مع الأطفال وهو أفضل أنواع التقويمات بالنسبة للأطفال.
  • التقويم المتحرك عدة أنواع من أهمها ذلك النوع الذي يصنع من مادة البلاستيك حيث انه يصنع مماثلا لشكل الفك الذي يراد تقويمه.
  • كما أن النوع البلاستيكي في التقويم المتحرك يتميز بأنه شفاف لذلك فهو مفضل عند النساء والرجال من ناحية المظهر الجمالي.
  • كما أن التقويم البلاستيكي المتحرك خفيف الوزن يمكن خلعه ولبسه في أي وقت وبالتالي فهو مريح للمريض.
  • النوع الثاني من التقويم المتحرك يكون على هيئة قوس ليتناسب مع شكل الفك.
  • يصنع النوع الثاني من التقويم المتحرك من مواد معدنية لا تصدأ ويتم وضعه أيضا في جهة الأسنان الأمامية.
  • التقويم المعدني من تقويم الاسنان المتحرك من أفضل الأنواع التي تحافظ على اتساق الأسنان بعد انتهاء مدة العلاج بالتقويم التقليدي.
  • يستغرق العلاج باستخدام التقويم المتحرك للأسنان فترة زمنية لا تزيد على ستة أو أثني عشر شهرا ويكون ذلك في الغالب.
  • ومن مزايا التقويم المتحرك للأسنان أنه مريح جدا بالنسبة للمريض.
  • كما أنه سهد في الخلع والتركيب أثناء تناول الشراب والطعام وتنظيف الأسنان.
  • بالإضافة إلى أن فترة ارتداء التقويم المتحرك للأسنان فترة قصيرة لا تزداد عن ثلاث ساعات في اليوم.
  • كما أنه يمكن ارتداء التقويم المتحرك للأسنان أثناء النوم فقط.

تسوس الأسنان أثناء التقويم

  • بصفة عامة يمكن للتقويم أن يجعل الأسنان تصاب بمرض التسوس ويعتبر النوع الداخلي أكثر الأنواع التي تجعل الأسنان عرضة للتسوس.
  • كما أن نوع التقويم الخزفي يؤثر على الأسنان خاصة لاستخدام الخزف الذي يمكن أن يصيب الأسنان بالتسوس.
  • يمكن أيضا التقويم المعدني أن يصيب الأسنان بالتسوس نتيجة لما يعلق به من الأطعمة مثل الكراميل والعلكة.
  • التصاق الطعام على أسطح الدعامات يكون أماكن وفراغات يتجمع فيها الطعام بسرعة ويؤدي ذلك إلى تسوس الأسنان بسرعة كبيرة.
  • الآلام التي تنتج في الفكين من الدعامات المعدنية ويمكن أن ينتج عنها تسوس في الأسنان.
  • أجهزة التقويم المعدنية والخزفية والبلاستيكية يمكن أن تسبب تجمع للفطريات بالفم وبالتالي يؤدي ذلك إلى مرض تسوس الأسنان.

خطوات تركيب التقويم للأسنان

  • تبدأ الخطوة الأولى في تركيب التقويم و التشخيص ووضع خطة للعلاج.
  • حيث أن الطبيب يقوم من خلال مرحلة التشخيص بإجراء الفحوصات على المريض وفمه للتأكد من عدم وجود أي مشكلة تعيق عمل التقويم.
  • وبعد إجراء يقوم طبيب الأسنان بتصميم نسخة متطابقة من التقويم لفم المريض.
  • ثم يدرس نوع الحالة ويقوم باختيار نوع مناسب من التقويم لحالته.
  • وفي المرحلة التالية يأخذ الطبيب صور لأشعة متعددة ويجري عليها بعض الفحوصات الدقيقة.
  • حيث تمكنه تلك الفحوصات من رؤية جذور الأسنان وعظام الفك.
  • ويتعرف على تأثير التقويم على فم ذلك المريض.
  • المرحلة الثانية وهي مرحلة تركيب الدعامات.
  • بعد أن يعرف الطبيب نوع التقويم لتلك الحالة ويضع خطة العلاج يعرض على المريض أنواع التقويم ليختار هو منها.
  • وعند اختيار المريض لنوع التقويم المريح بالنسبة له يقوم الطبيب بتركيب التقويم في الحال.
  • أما المرحلة الثالثة وهي مرحلة تركيب التقويم فتبدأ بوضع الطبيب مادة لاصقة على أسطح الأسنان.
  • ثم يقوم بتركيب الدعامات على تلك المواد اللاصقة.
  • وبعد ذلك يقوم الطبيب بتثبيت الدعامات بشكل جيد ويقوم بالضغط عليها حتى يتأكد الطبيب من أنها ستقوم بتغير الأسنان إلى الشكل المناسب.
  • ويقوم الطبيب بعد تلك الخطوة بربط الدعامات بأسلاك من النوع المعدني.

نصائح لصحة الأسنان أثناء التقويم

  • بعد نجاح تقويم الأسنان في تعديل شكل الأسنان والفكين يقوم الطبيب بنزع الأسلاك والدعامات المعدنية وينزع أجهزة التقويم الموجودة في الفم بالكامل.
  • ويتم بعد ذلك تركيب بعض الأجهزة الأخرى للمحافظة على شكل الأسنان وضمان عدم رجوعها وعودتها مرة أخرى إلى وضعها التي كانت عليه في السابق.
  • تبقى تلك الأجهزة مثبتة حتى تقوم عظام الفك العلوي والفك السفلي بإعادة تدوير نفسها حول وضع الأسنان الجديد للمحافظة على هيئة وتناسق الأسنان.
  • بعد الانتهاء من التقويم تعود الأسنان متسقة ويرجع الوجه إلى هيئته الطبيعية ويطبق كل من الفكين العلوي والسفلي على بعضهم البعض.
  • يجب على المريض عدم تحريك الأجهزة التي توضع له بعد إزالة التقويم.
  • كما يجب عليه أيضا ألا يحاول العبث في تلك الأجهزة.

أضرار التقويم على الأسنان

  • تسبب التقويمات بكافة أنواعها عدم الراحة ويحدث ذلك خاصة في الشهور الأولى للتقويم نتيجة لضغط الدعامات على أسطح الأسنان
  • يمكن للدعامات أن تسبب جرح في الأنسجة الداخلية للفم مما يؤدي إلى تسوس الأسنان وتأكلها.
  • كما أن الأسلاك المعدنية والدعامات يمكن أن تؤذي الشفاه واللثة بشكل كبير.
  • يسبب ضغط الدعامات تسوس الأسنان وتأكلها ويمكن أن يسبب أيضا وجود أمراض فطرية بالفم.
  • كما أن استخدام الدعامات المعدنية القوية يؤدي إلى تحلل الجذور في الأسنان وينتج ذلك عن ضغط التقويم على الأسنان والفكين.
  • هناك آلام توجد في الفكين وينتج ذلك عن تكسير العظام في الفكين وذلك حتى تتمكن الأسنان من التحرك في جهة الوضع الصحيح حتى تمد الإنسان بالمظهر الطبيعي الجذاب.

وفي نهاية رحلتنا مع تسوس الأسنان أثناء التقويم، فإن التقويم مهم جدا للأسنان على الرغم من أضراره إلا أنه يفيد الإنسان من الناحية الجمالية بل وأنه يحافظ على سلامة الأسنان من العديد من الأمراض ويكسبها أيضا المظهر الجمالي المطلوب.

السابق
علاج الديدان عند الأطفال بالأعشاب
التالي
علاج اضطرابات المعدة النفسية | الروا