معلومات ثقافية

علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية

علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية، موقع مقال al-roa.com ينشره لكم، حيث أنه يمثل علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية أمراً هاماً جدا بالنسبة لصحتها وحياتها الزوجية، فالعلاج من هذا المرض ضرورة قصوى بالنسبة لها، مما يجعل الكثير من البنات يبحثون في هذا الموضوع بشكل دقيق.

إرشادات تقلل من أعراض مرض تكيس المبايض

  • هناك العديد من الطرق التي ينصح بها الأطباء بجانب العلاج الدوائي للتخفيف من أعراض مرض تكيس المبايض.
    • مثل التخلص من الوزن الزائد، حيث عادة ما يكون مرض تكيس المبايض مصاحباً بمرض السكر وارتفاع ضغط الدم.
  • وبالتالي فإن تقليل نسبة الدهون ونسبة السكر في الغذاء يعمل على تقليل تلك الأعراض التي تظهر مع هذا المرض.
    • وكذلك السير على نظام غذائي صحي من شأنه أن يقلل من نسب السكر في الدم ويساعد على استخدام الأنسولين الاستخدام الأمثل والحماية من مرض السكر.
  • لذلك ينصح الأطباء باتخاذ نظام غذائي صحي وفق معايير سليمة يحقق للمرأة الوزن المثالي.
    • ولكن على الرغم من ذلك فإن تقليل الوزن لن يكون له أية نتيجة مع النساء الذين لا يعانون زيادة في الوزن ومصابات بمرض تكيس المبايض.
  • ويمكن لجوء المرأة إلى علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية عند تشخيصها بواسطة الطبيب.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: علامات تكيس المبايض وعلاجه

أهم الطرق الأخرى لتقليل أعراض تكيس المبايض

  • ومن أهم الطرق التي تساعد في تقليل أعراض مرض تكيس المبايض هو ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
    • حيث تعمل الرياضة على تقليل نسبة الدهون غير الصحية في الجسم، ومعالجة حالات ضيق التنفس أثناء النوم.
  • ويمثل التوقف عن التدخين حلاً جيداً أيضاً للمحافظة على صحة المرأة المتزوجة المصابة بمرض تكيس المبايض.
    • وكذلك تقليل نسبة السكريات والدهون في الأطعمة التي تتناولها المرأة، لأن هذا المرض يرفع من معدلات السكر في الدم.
  • الخروج كثيراً إلى البحر واستنشاق الهواء المحمل باليوم أو تناوله في الطعام من شأنه تحسين استغلال هرمون الأنسولين في الدم.
  • عند زيادة هذه الأعراض فإنها تكون بحاجة إلى علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية.

اقرأ من هنا عن: تكيس المبايض وعلاجه طبيعيًا

علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية

  • هناك العديد من الطرق العلاجية التي يمكن من خلالها علاج مرض تكيس المبايض إلى جانب الجراحة.
  • فيمكن علاج الأعراض التي يسببها هذا المرض باستخدام الأدوية، كأدوية لتنظيم الدورة الشهرية.
    • وكذلك يمكن استخدام أدوية لعلاج مشكلة الخصوبة وكذلك الشعر الزائد في جسد المرأة المصابة بمرض تكيس المبايض.
  • لذلك فإنه من الممكن علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية وسوف نتناول البعض منها فيما يلي:

مقالات قد تعجبك:

1- أدوية تنظيم الدورة الشهرية

  • عند حدوث عدم انتظام في الدورة الشهرية للمرأة فإنها لا تحب أن تلجأ إلى العلاج الطبي.
  • ولكن يجب توعية المرأة أن الانقطاع المستمر للدورة الشهرية يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بسرطان الرحم.
    • لذلك من المهم الحصول على علاج يسيطر على هذه الحالة وهناك العديد من الطرق منها ما يلي.
  • استخدام وسائل منع الحمل المركبة، وهي عبارة عن أقراص تؤخذ عن طريق الفم أو لصقات جلدية أو حلقات مهبلية.
  • تحتوي على هرموني الأستروجين والبروجيستيرون بنسب مختلفة، وتعمل هذه الوسائل على تقليل نسبة الأندروجين في جسد المرأة.
  • كما تعمل هذه الوسائل على تنظيم نسبة هرموني الأستروجين والبروجيستيرون وبالتالي تنظيم الدورة الشهرية.
    • وكذلك فهذين الهرمونين يعملان على التخلص من صفات الذكورة التي تكون مصاحبة لمرض تكيس المبايض مثل الشعر الزائد وحب الشباب.
  • وكذلك يمكن علاج اضطرابات الدورة الشهرية بالبروجستين والذي يكون في صورة أقراص أو لولب رحمي.
  • على الرغم من أنه لا يعمل على تقليل نسبة الأندروجين في الجسم ولكن له دور كبير في تنظيم الدورة الشهرية.
  • على الرغم من أن طرق استخدام الحبوب المركبة لمنع الحمل فعالة، ولكن نجد لها العديد من الآثار الجانبية الأخرى.
    • وعادة ما تكون هذه الآثار الجانبية في الشهور الأولى من الاستخدام وهي مؤقتة لا تدوم.
    • ومنها آلام في الثدي والانتفاخ، وانقطاع الطمث الكامل، أو نزول الدم في فترة توقف الطمث بين شهرين متتاليين.
  • ولكن كما أشرنا أن هذه أعراض مؤقتة وتحدث لجميع النساء اللاتي يستخدمن حبوب منع الحمل وليس فقط المصابات بمرض تكيس المبايض.
  • ويجدر بنا الإشارة أن حبوب منع الحمل تعتبر خطيرة بالنسبة للنساء المسنات والمدخنات أو اللواتي يعانين من زيادة مفرطة في الوزن.

2- علاج الخصوبة بالأدوية

  • على الرغم من أن المرأة التي تعاني من مرض تكيس المبايض يكون الحمل عندها صعباً ولكن أيضاً تستخدم وسائل منع الحمل لها.
    • ولكن دائما ما يكون حدوث الحمل معتمداً على عدد المرات التي تحدث فيها عملية التبويض للمرأة.
  • فنجد بين النساء المصابات بمرض تكيس المبايض أن عملية التبويض غير منتظمة أو أنها منقطعة بشكل كامل.
    • لذلك فإن هناك العديد من العلاجات بالأدوية والتي يمكن من خلالها تحسين عملية التبويض وزيادة فرص الحمل.
  • ولن مع العلم أن هذه الطرق لها بعض الآثار الجانبية كزيادة الهرمونات بشكل غير طبيعي وحدوث الألم في أسفل البطن وغيره.
  • ومن هذه الأدوية دواء كلوميفين، وهذا الدواء يعتبر مضاداً لهرمون الاستروجين، ويتم تناوله على شكل أقراص عن طريق الفم في النصف الأول من الطمث.
  • كما يستخدم دواء لتروزول في هذه الحالة أيضاً لتحسين عملية التبويض، وهذا الدواء يستخدم في الأساس لسرطان الثدي.
  • وكذلك استخدام حقن لهرمونات الجونادوتروبين والتي تعمل على تحسين التبويض وبطانة الرحم.
  • ودواء الميتفورمين يعمل على تحسين مرض السكر وبالتالي تحسين عملية التبويض للنساء المصابات بمرض تكيس المبايض.

3- علاج مشكلة الشعر الزائد بالأدوية

  • لا يمكن القول إن هناك علاج واضح ومحدد لحالة زيادة الشعر التي تصاحب الإصابة بمرض تكيس المبايض.
  • ولكن هناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها تقليل كميات الشعر التي تكون عادة في هذه الحالة.
    • مثل الإزالة بالحلاقة أو الشمع أو الليزر أو استخدام الكريمات المتخصصة في إزالة الشعر وتخفيفه ونعرض بعض الطرق فيما يلي.
  • يمكن استخدام كريم الفلورنيثين في عمليات إزالة الشعر الزائد من الوجه والغير مرغوب به بالنسبة للنساء المصابات لمرض تكيس المبايض.
    • وكذلك استخدام حبوب منع الحمل تعمل على تنظيم هرمونات الأنوثة للمرأة وتقليل هرمونات الذكورة وبالتالي تقليل نمو الشعر.
  • دواء السبيرونولاكتون، يعمل هذا الدواء على تقليل نسبة الهرمونات الذكرية في دم المرأة وبالتالي تقليل كثافة الشعر.
  • ولكن لهذا الدواء العديد من الآثار الجانبية الخطيرة مثل حدوث انخفاض في ضغط الدم والذي يؤدي إلى الإغماء، وزيادة معدلات إنتاج البول.
  • كما ينصح الأطباء بضرورة استخدام حبوب منع الحمل مع هذا الدواء لأنه يحدث تشوهات عديدة في الجنين.
  • دواء السيبروتيرون، ويعتبر هذا الدواء أحد أشكال البروجستين القوية والفعالة في إزالة الشعر.
  • ويعتمد هذا الدواء على تقليل العمل الذي يقوم به هرمون الذكورة وبالتالي تقليل نمو الشعر لدى النساء المصابات بمرض تكيس المبايض.

4- علاج مرض تكيس المبايض بالجراحة

  • هناك العديد من العمليات الجراحية التي يمكن أن تكون فعالة في مرض تكيس المبايض، مثل جراحة سحب السوائل من الأكياس.
    • وبعض جراحات إزالة السمنة والوزن الزائد وتكون فعالة جداً في بعض الحالات.
  • في الحالات الشديدة والمستعصية قد يلجأ الأطباء إلى عمليات إزالة المبايض بشكل كامل أو إزالة الرحم.
  • حيث يقوم الطبيب بإزالة جزء من الرحم أو الرحم كله، أو إزالة أحد المبيضين أو كليهما وبالتالي التخلص من هذا المرض ولكن مع حدوث العقم.

اقرأ أيضاً: علاج تكيس المبايض عند المتزوجة وهل يمكن علاجها نهائيًا؟

يمكن علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية، خاصة في المراحل الأولى من هذا المرض، ويفضل العلاج بالأدوية عن القيام بالجراحة في الحالات المبكرة، ولكن الحالات المتأخرة لابد من إجراء استئصال جراحي.

السابق
مشروع تحسين جودة الرعاية الصحية
التالي
أنواع شامبو صانسيلك | مقال