معلومات ثقافية

كيفية الاستفادة من فائض الولائم

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن كيفية الاستفادة من فائض الولائم

كيفية الاستفادة من فائض الولائم، تواجه العديد المختلفة من الأسر مشكلة بواقي أو فائض الطعام وخاصتاً بعد العزائم الكبيرة والتجمعات فلا يجوز إلقاء بواقي الطعام والشراب في النفايات لأنها من الله تعالى حيث أنه يمكن الاستفادة من هذه الأطعمة بعدة طرق سهلة وبسيطة.

 كيفية الاستفادة من فائض الولائم

هناك العديد من الطرق المختلفة للاستفادة ما الطعام المتبقي وتتكون هذه الطرق من الآتي:

1- وضع ملصق لمحتوى وتاريخ الطعام المتبقي

  • هذه الطريقة تعتبر من أكثر الطرق انتشاراً وأكثرها فاعلية بالنسبة لكل مستخدميها حيث أنه يمكنك الاحتفاظ بالأطعمة المتبقية وتخزينها داخل عبوات محكمة الإغلاق ووضع عليه ملصق يحمل صنف الطعام.
  • وملصق آخر أيضاً يحمل عليه التاريخ الذي تم تحضير الطعام فيه وذلك حتى يسهل عليك استخدامه فيما بعد.

2- تخزين الطعام بشكل مناسب

  • الحرص على تخزين الطعام الفائض والمتبقي في مكان آمن ونظيف بعيداً عن الأتربة والفوضى أو الخلط في المكونات ومثال على ذلك ما يلي.
  • فصل أجزاء اللحم بمختلف أنواعها عن المرقة الموجودة بها ووضعها في أكياس بلاستيكية وإحكام غلقها جيداً للتأكد من سلامتها ووضعها في الفريزر حتى تتجمد لحين الاحتياج إليها مرة أخرى.
  • أما بالنسبة للمرق الناتج من طهي اللحم والفراخ وغيرها من الأكلات فيتم الاحتفاظ بها في أوعية من البلاستيك تكون مخصصة لحفظ الطعام ووضعها في الفريزر لحين الاحتياج إليها مرة أخري.
  • يمكن أيضاً حفظ الخضروات والفواكه الناتجة ضمن الأكلات الفائضة من الولائم والعزائم عن طريق لفة كل قطعة كيس من النايلون المخصص لذلك ووضعها في أوعية بلاستيكية مخصصة لذلك لضمان حفظها بصورة سليمة.

3- جدولة الطعام الفائض أسبوعياً

  • من الضروري وضع جدول خلال كل أسبوع ويتم إدخال وجبتين أو أكثر من الوجبات التي تريدين تحضيرها خلال هذا الأسبوع وذلك لاستخدام أكبر قدر من هذا الطعام قبل نفاذ مدة الصلاحية الخاصة به.
  • يمكن أيضاً إعادة تدوير هذا الطعام الفائض مرة أخري وذلك يتم عن طريق عمل بعض من الأطباق الجديدة مثل.
  • استغلال الأرز الأبيض المطبوخ في عمل طبق من فتة اللحم أو فتة الدجاج وغيرها من الأطباق المختلفة ويمكن أيضاً إضافة بعض الخضروات مثل البسلة والبازلاء وغيرها من الخضروات لإعطاء نكهات مختلفة وجديدة.

4- توزيع الطعام على المحتاجين

مقالات قد تعجبك:

  • يمكن أيضاً وضع الطعام الفائض في أوعية وأطباق نظيفة وشكلها جيد ويتم توزيعها على العائلات المحتاجة أو توزيعها على جيرانك والمحيطين بك أو جميع سكان بلدك.
  • إن لم تكن مختلط ولديك صداقة بمن حولك فعليك التواصل مع أحد الجمعيات الخيرية وهي التي تدلك على جميع العائلات التي تحتاج إلى هذا الطعام وهي التي ستساعدك على إنجاز هذه المهمة.
  • الجمعيات الخيرية أيضاً تكون لديها الكثير من الكوادر المؤهلة بشكل جيد لجمع الطعام من المنازل المختلفة والمطاعم والمستشفيات وتوزيعها على جميع الأسر المحتاجة في أي مكان موجودين بداخله.

مدة التخزين المناسبة لبعض أنواع الطعام

  • كرات اللحم بجميع الأنواع المختلفة منه مثل اللحم البقري ولحم الجمال وغيرها من الأنواع يجب ألا تزيد مدة تخزينها عن ستة أشهر فقط لأن إذا زادت هذه المدة عن ذلك لا يصلح اللحم للاستخدام مرة أخرى.
  • صلصة الخضار أو صلصلة البندورة الحمراء يجب ألا تزيد مدة التخزين الخاصة بها عن ستة أشهر أيضاً حتى يمكن إعادة تدويرها مرة أخرى.
  • الدجاج واللحوم المطبوخة لا يجب أن تترك في الفريزر مدة تزيد عن ستة أشهر لأن حينها تكون لا تصلح للاستخدام مرة ثانية.
  • مرق اللحمة والحساء يخزن المرق والحساء مدة تتراوح من شهرين إلى ثلاثة شهور ويمكن أن تقل المدة عن شهرين ولكن لا يمكن استخدامها بعد مرور الثلاثة شهور.
  • الدواجن المطبوخة بدون مرق يمكن تخزينها لمدة ثلاثة شهور متتالية وتكون صالحة للاستخدام ومذاقها يظل لذيذ طوال هذه الفترة.
  • الدواجن مع المرق يمكن تخزينها لفترة تتراوح من خمسة شهور إلى ستة شهور متتالية ومذاقها لا يتغير أيضاً ولكن بعد مرور هذه الفترة من الزمن تصبح غير قابلة للاستخدام مرة أخرى.
  • العجائن والمخبوزات يمكن تخزينها ولكن مدة صلاحيتها تكون عبارة عن مدة قصيرة مقارنةً باللحم والمرق والدواجن فهي تخزن لمدة تتراوح بين ثلاثة أسابيع إلى أربعة أسابيع لا يصح الاحتفاظ بها لمدة أكبر من ذلك.
  • المخبوزات سريعة التحضير والمافن تترك في المجمد مدة تتراوح من شهرين إلى ثلاثة شهور.
  • كرات اللحم المغموسة في الصوص يمكن تخزينها حتى ثلاثة شهور ولا يمكن استخدامها بعد هذه المدة المحددة.

كيفية الاستفادة من جميع أنواع الأطعمة خاصا في شهر رمضان الكريم

من المعروف أن شهر رمضان يمتاز بالكثير من الجلسات الطويلة حول موائد الطعام بكافة أنواعها والعزائم الكثيرة التي تحتوي على جميع الأصناف فهناك العديد من الطرق للاستفادة من بقايا هذا الطعام كما يلي:

  • بقايا الأرز حيث أنه يمكنك الاستفادة من بقايا الأرز الفائضة من العزائم وابتكار الكثير من الأطباق الشهية مثل عمل أطباق الأرز بالخضار والأرز بالبازلاء والأرز المقلي بالدجاج المحمر.
  • يمكن أيضاً الاستفادة من الأرز عمل الخلطة المبتكرة وهي إضافة الأرز إلى الزبادي واللبن والحمص حتى نحصل على أشهى أطباق الفتة بالارز والحمص.
  • بقايا الخبز فالخبز خصوصاً يعتبر موجود بكثرة خلال جميع شهور السنة ليس في شهر رمضان فقط وهناك العديد من الطرق لاستخدام الخبز الفائض مثل تحضير أفضل وأشهى اطباق الملوخية بالفراخ على الطريقة السعودية.
  • ويمكن استخدام الخبر أيضاً في تغليف صدور الدجاج وعمل البانيه بشكل رائع وطعم جميل عن طريق طحن كمية الخبز الفائضة وتتبيل الدجاج بها.
  • يمكن استخدام بقايا العيش أيضاً عن طريق تتبيله بالفلفل الأسود والعيش والكمون مع وضع القليل من الزبدة والثوم وتناوله كنوع من أنواع المقبلات بجانب الأطعمة المختلفة.
  • بقايا المعكرونة المسلوقة يتبقى الكثير من المعكرونة في الكثير من الأوقات سواء في رمضان أو باقي شهور السنة المختلفة فمن الممكن تحضير طبق سلطة التونة بها عن طريق إضافة عصير الليمون بالتونة والخضروات.
  • ويمكن عمل الكثير من الأفكار المختلفة للمعكرونة غير سلطة التونة الرائعة فيمكنك عمل سلطة المعكرونة بالصوص الأحمر وسلطة المعكرونة بالصوص الأبيض وسلطة المعكرونة بالمايونيز والمعكرونة باللبن.
  • بقايا الدجاج ولكن من النادر أن تفيض قطع من الدجاج سواء كان الدجاج المقلي أو الدجاج المشوي ولكن إذا حدث معك هذا الموقف فليس بمشكلة أبداً هناك بعض الحلول مثل ما يلي.
  • تفتيت قطع الدجاج وتقطيع الخضار المختلف مع بعض الجبن السورية وحشوها داخل أي نوع من العجينة المصنوعة في المنزل ثم تحميرها في الزيت على درجة حرارة عالية ويمكن وضع هذه الحشوة داخل السمبوسك.

ماكينة سعودية تستخدم لتدوير فائض الطعام وتحويله لسماد

  • مخلفات المطاعم والمنازل وبقايا الطعام بكافة أنواعها المختلفة تحتوي على مخلفات عضوية غذائية تمثل حوالي خمسة في النية من قيمة المأكولات المتبقية وتعتبر من أكبر المصادر لجلب الحشرات وظهور الروائح الكريهة.
  • فاخترع مجموعة من الشباب السعوديين أول ماكينة تستخدم لتدوير فائض الطعام بشكل تام وتحويلها إلى فائدة من ناحية استثمارية بشكل صحيح من أجل الحفاظ على البيئة.
  • أشار أبونيان أن ماكينة تدوير فائض الطعام عبارة عن أجهزة تقوم بتحويل الأطعمة بكافة الأنواع إلى سماد وآلية عمل الماكينة تعتمد على البكتيريا التحليلية وارتفاع درجة الحرارة.
  • يتحول الطعام بكافة أنواعه إلى سماد الذي يتحول إلى السماد العضوي وتوجد أنواع من هذه الماكينة بشكل مصغر تستخدم للمنازل والمنشآت الصغيرة وتختلف السعرات الحرارية الناتجة من هذه الماكينات.
  • تستخدم هذه الماكينات في الأماكن التي تحتوي على مخلفات أغذية كثيرة مع العلم أن مثل هذه الأجهزة لا تؤثر على البيئة المحيطة بها.
  • تساعد هذه الماكينات البيئة على التخلص من مخلفات الأغذية المختلفة وتحويلها إلى مخصبات التربة التي تستخدم في تخصيب التربة الخاصة بالزراعة.

 الحياة حديقة فأزرعها واستفاد ببقايا الطعام

  • من الممكن أن تتحول أيضاً الأرض القاحلة إلى أرض خضراء يستفيد منها المزارع فجرب إعادة زراعة بقايا الطعام مرة أخري وستفاجئ بالنتيجة التي تراها في النهاية.
  • ضع بذور التي تريد زرعها في الباحة الخاصة خلف منزلك الخاص ومن الممكن أيضاً إنباتها في كوب من البلاستيك على كوب من الماء ويجب معرفة أن كل ما أهدرت أقل كلما احتجت أقل.
  • ويجب معرفة بعض العبارات أيضاً مثل شراء طعام أقل يعني أموالاً أكثر في جيبك.

هناك العديد من الطرق المختلفة التي تساعد على استغلال الطعام الفائض الناتج من العزائم والتجمعات الكبيرة والذي قد ذكرناه عبر مقال كيفية الاستفادة من فائض الولائم، وذلك عن طريق إعادة تدويرها مرة أخرى ومن الممكن تحويلها إلى سماد لتخصيب التربة عن طريق الماكينة المخصصة لذلك.

السابق
وصفات تكثيف الذقن | الروا
التالي
أفضل بنك في مصر | ترتيب أفضل البنوك المصرية