معلومات ثقافية

كيف يمكن تقوية جهاز المناعة بالاعشاب ؟

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن كيف يمكن تقوية جهاز المناعة بالاعشاب ؟

كيف يمكن تقوية جهاز المناعة بالأعشاب ؟، يعد موسم البرد والإنفلونزا القادم واحدًا فقط من مئات الأسباب التي تجعل وظيفة المناعة دائمًا على رأس قائمة أولوياتك الصحية حيث لا يبقى الجهاز المناعي مجرد استنشاق، بل هو أيضًا أفضل دفاع للجسم ضد الأمراض التي قد تكون مميتة، مثل أنفلونزا H1N1 واليوم سوف نتعرف على طريقة تقوية جهاز المناعة.

الجهاز المناعي للجسم

إن عاداتك اليومية، بما في ذلك الأطعمة التي تتناولها وممارسة الرياضة وروتين النوم سوف تساعدك في تقوية جهاز المناعة بالأعشاب.

كما أن لها تأثير كبير على وظائف المناعة لديك، وحتى إذا كانت خيارات نمط حياتك مثالية، فإن السموم البيئية، والضغط العاطفي، تتآمر جميعها لإضعاف المناعة، لذا احرص دائما على تقوية جهاز المناعة بالأعشاب.

شاهد أيضًا: معلومات عن امراض المناعة الذاتية

كيف تحمي جهازك المناعي؟

  • الجهاز المناعي هو الأكثر تعقيدًا، حيث يشمل الجهاز المناعي الغدة الصعترية والطحال ونخاع العظم وشبكة واسعة من العقد الليمفاوية المنتشرة في جميع أنحاء الجسم.
  • يحافظ الجهاز المناعي أيضًا على مجموعة متنوعة من خلايا الدم البيضاء: الخلايا القاتلة الطبيعية تقضي على الخلايا السرطانية.
  • كما يحتوي على خلايا الدم البيضاء الكبيرة التي تسمى البلاعم تلتهم الخلايا المريضة أو التالفة.
  • بالإضافة إلى ذلك، تحفز المركبات المناعية المتخصصة، مثل الإنترفيرون، خلايا الدم البيضاء لتدمير الخلايا السرطانية.
  • جهازك المناعي لا يستريح أبدًا فهو يعمل 24 ساعة في اليوم، في كل يوم من حياتك ويبحث جهاز المناعة لديك عن الخلايا التي تظهر عليها علامات العدوى أو التغيرات السرطانية.
  • لدعم جهازك المناعي وحمايته، حاول اتباع اقتراحات نمط الحياة التالية في سطور موضوع كيف يمكن تقوية جهاز المناعة بالأعشاب؟

كيف تحمي جهازك المناعي بالطعام؟

  • النظام الغذائي من الأطعمة المكررة والسكرية هو وصفة لخفض المناعة، لبناء وظيفة مناعية قوية.
  • تناول نظامًا غذائيًا غنيًا بالخضروات والفواكه الطازجة، والتي توفر مجموعة واسعة من مضادات الأكسدة والعناصر الغذائية الأساسية.
  • يعتمد الجهاز المناعي أيضًا على البروتينات عالية الجودة والدهون الصحية، وخاصة الدهون الأحادية غير المشبعة، مثل تلك الموجودة في زيت الزيتون البكر الممتاز، لإصلاح الأنسجة وخلق خلايا مناعية صحية.
  • كما تشير الدراسات إلى أن إضافة حصة يومية من اللبن مع البكتيريا الحية المفيدة، مثل Lactobacillus acidophilus والذي يقوي وظيفة المناعة.
  • من المهم أيضًا تقليل تناولك لجميع أنواع السكر (بما في ذلك عصائر الفاكهة المركزة) لأنه حتى حصة واحدة من السكر تخفض الدفاعات المناعية بشكل ملحوظ لعدة ساعات.

كيف تحمي جهازك المناعي بالتمارين الرياضية؟

  • لقد أثبت العلم أن التمارين المنتظمة لمدة حوالي 30 دقيقة على الأقل في معظم أيام الأسبوع تزيد من وظائف المناعة.
  • وتزيد التمارين المعتدلة إعداد جميع أنواع خلايا الدم البيضاء وتجعل الخلايا القاتلة الطبيعية تصبح أكثر نشاطًا وفعالية.
  • من المثير للاهتمام أن أنظمة التمارين المفرطة، مثل إجراء ماراثون، يمكن أن تعيق مؤقتًا وظيفة المناعة.

كيف تحمي جهازك المناعي من الأمراض؟

هناك عدة طرق يمكنك من خلالها أن تقوية جهاز المناعة بالأعشاب وأن تحمي جهازك المناعي من الأمراض، وهي:

شاهد أيضًا: احدث علاج لأمراض المناعة الذاتية

1. الحد من التوتر

الإجهاد العاطفي، مثل الاكتئاب والقلق، يحفز إفراز هرمونات الغدة الكظرية، والتي تقمع نشاط الغدة الصعترية وخلايا الدم البيضاء.

ولحسن الحظ، هناك العديد من الطرق السهلة لتقليل التوتر في حياتك اليومية وبالإضافة إلى آثاره المعززة للمناعة، فإن التمارين المنتظمة هي مسكن قوي للإجهاد وكذلك التأمل وتمارين الاسترخاء العميق والتدليك.

2. النوم أكثر لصحة أفضل

يؤثر قلة النوم سلبًا على وظيفة المناعة بطرق رئيسية قليلة، أولًا، وبدون راحة كافية، يبطئ الجسم لإنتاج خلايا الدم البيضاء المقاومة للأمراض، كما أن قلة النوم تضعف نشاط الخلايا القاتلة والبلاعم.

وأخيرًا، أثناء النوم العميق والمريح، يطلق الجسم مركبات قوية تعزز المناعة، مثل الإنترفيرون لذا ابذل قصارى جهدك للحصول على قسط كافٍ من النوم حتى يستريح جسمك ويؤدي هذه الوظائف الحيوية.

3. علاج الالتهابات على الفور

الالتهابات العالقة، مثل التهابات الجهاز التنفسي أو اللثة، تفرض ضرائب على جهاز المناعة ويمكن أن تضعف المناعة بشكل كبير.

لذا عالج العدوى فورًا باستخدام الأعشاب التي تعزز المناعة مثل إشنسا (Echinacea spp.) والثوم (Allium sativum)، وكلما أمكن، تجنب استخدام المضادات الحيوية لأنها تضعف وظيفة المناعة في النهاية.

4. تجنب السموم

  • تضعف المواد الكيميائية السامة وظيفة المناعة وتؤدي إلى تكوين الجذور الحرة المدمرة للخلايا والسموم موجودة في كل مكان في بيئتنا هذه الأيام.
  • وتجنب أكبر عدد ممكن من خلال اختيار الأطعمة المزروعة عضويا، وكذلك اللحوم ومنتجات الألبان التي يتم إنتاجها بدون مضادات حيوية أو مواد كيميائية أخرى واستخدم بدائل طبيعية للمنتجات السامة في منزلك وحديقتك ومكان عملك.
  • وكلما أمكن، تجنب التعرض للإشعاع، بما في ذلك الأشعة السينية ما لم تكن ضرورية للغاية، لأن الضرر الإشعاعي تراكمي.

مقالات قد تعجبك:

كيف يمكن تقوية جهاز المناعة بالأعشاب؟

1. الجينسنغ الأمريكي (Panax quinquefolius)

تظهر الأبحاث الحديثة أن جذر الجينسنغ الأمريكي الذي يقدس منذ قرون كمقوي للصحة والحيوية يساعد على منع التهابات الجهاز التنفسي العلوي عند تناوله لعدة أشهر وهو مشهور في الطب الصيني التقليدي، ونظرًا لاختلاف المنتجات من حيث الفعالية، اتبع توصيات الشركات المصنعة للجرعة.

2. إشنسا الهندي

  • أظهرت الدراسات أن الأندروجراف يُسمى أحيانًا “إشنسا هندي”، يقلل من مدة أعراض البرد وشدتها، وقد يساعد أيضًا في منع التهابات الجهاز التنفسي العلوي.
  • ويبدو أن المركبات الموجودة في الأندروجين تحفز وظيفة المناعة وتوقف النمو الفيروسي، والجرعة النموذجية من الأندروجراف هي 400 مجم ثلاث مرات في اليوم.
  • وعلى الرغم من عدد قليل من الدراسات التي تشكك في فعاليتها، فإن مئات الدراسات تدعم إشنسا كمساعد فعال للوقاية من نزلات البرد والإنفلونزا وغيرها من الأمراض وعلاجها.
  • وهي تحفز الخلايا المناعية المقاومة للعدوى وتزيد من إنتاج المركبات المناعية الأخرى، مثل الإنترفيرون، وتعمل بشكل أفضل عند تناولها بشكل متكرر عند الإشارة الأولى للعدوى 30 إلى 60 قطرة من المستخلص السائل أو كبسولة إلى كبسولتين (300 إلى 400 مجم لكل منهما) كل ساعتين خلال أول 24 إلى 48 ساعة، تليها نفس الجرعة أربع مرات يوميا لمدة ثلاثة أيام بعد اختفاء الأعراض.

لتقوية جهاز المناعة عند الكبار في المنزل

يمكن استخدام العديد من الطرق البسيطة لتقوية جهاز المناعة عند الكبار مثلًا:

1. جذر اليوثيرو

يعرف بوظيفته المناعية في الدراسات السريرية وللحصول على أفضل النتائج، خذ eleuthero لمدة ثلاثة أشهر على الأقل تقوية الاستجابة المناعية ونظرًا لاختلاف المنتجات من حيث الفعالية، اتبع توصيات الشركات المصنعة للجرعة.

2. البلسان (Sambucus nigra)

  • هو التوت البري الأزرق الداكن وهو غني بالمركبات التي تنزع سلاح الفيروسات وتمنعها من الاستيلاء على الخلايا السليمة حيث تظهر الدراسات أن التوت البري يوفر حماية كبيرة ضد الالتهابات الفيروسية التنفسية.
  • للوقاية، خذ 1/2 ملعقة صغيرة من خلاصة السوائل أو 1 ملعقة صغيرة من شراب البلسان مرتين يوميًا والتعجيل بالتعافي من نزلة البرد أو الإنفلونزا، خذ ملعقة صغيرة من الخلاصة أو ملعقتين صغيرتين من الشراب أربع مرات في اليوم.
  • من المحتمل أن تكون قد جربت بالفعل نبات البلسان بشكل أو بآخر، لأن هذا التوت الأرجواني العميق قد أصبح سائدًا بالتأكيد في السنوات القليلة الماضية.
  • يُعرف أيضًا باسم السامبوكوس، بلسان التوت مضاد للفطريات، ومضاد للبكتيريا، ومضاد للميكروبات، لذا فهو جيد في التخلص من أي نوع من أنواع الوحوش التي تتعرض لها وهناك أدلة على أن نبات البلسان فعال في علاج الأنفلونزا أيضًا.
  • غالبًا ما يتم العثور عليه على شكل شراب (سيجعل رائحة مطبخك إلهية إذا كنت تصنعه بنفسك).
  • ينصح بأخذ هذا العلاج مرة واحدة يوميًا إذا كنت تحاول الوقاية من المرض، ثم في كثير من الأحيان بمجرد أن تكون مريضًا بالفعل كل بضع ساعات أو نحو ذلك.
  • يعتبر نبات البلسان آمنًا، ولكن لا تضغط على زجاجة كاملة أو أي شيء من هذا القبيل حيث ستنجح ملعقة صغيرة من ملعقة كبيرة من الشراب في كل مرة واحتفظ بالشراب في الثلاجة، وإذا كان لديك أي اضطرابات في المناعة الذاتية، فمن الأفضل أن تبقى بعيدًا (لأنها تحفز جهاز المناعة).

علاقة عشبة القتاد برفع المناعة في جسم الإنسان

  • لعدة قرون، اعتمد البشر على استراغالوس (Astragalus membranaceus) والثوم والفطر الطبي تعزيز وظيفة المناعة، والبحوث الحالية تدعم استخدامها التقليدي وللحصول على المناعة المثالية، استخدم واحدًا أو أكثر من هذه الأعشاب بانتظام وهناك طريقة لذيذة لأخذها هي في شكل حساء منشط.
  • وهي أحد أعضاء عائلة البازلاء، تم استخدام جذر استراغالوس لأكثر من 2000 عام في الطب الصيني التقليدي كمنشط شعبي لتعزيز الحيوية وتعزيز مقاومة الأمراض ويحاول الباحثون اليوم التحقق من صحة سمعة العشب كمحسن من الناحية العلمية.
  • تظهر الدراسات أن استراغالوس يحسن وظيفة المناعة بعدة طرق حيث يؤدي إلى تكوين خلايا مناعية في النخاع العظمي والأنسجة اللمفاوية.
  • يحث الخلايا المناعية بما في ذلك الخلايا القاتلة الطبيعية والبلاعم على زيادة النشاط.
  • يعزز إنتاج المركبات المناعية، مثل الغلوبولين المناعي.
  • تم العثور على مكونات استراغالوس، مثل السكريات (جزيئات السكر الكبيرة والمعقدة التي تعزز النشاط المناعي)، إلى جانب الفلافونويد، لحماية الخلايا من تلف الجذور الحرة التي تؤدي إلى أمراض تنفسية، مثل السرطان.
  • في الصين، أجرى الباحثون عشرات الدراسات على استراغالوس بنتائج واعدة.
  • على سبيل المثال، في دراسة أجريت عام 1997، وجد الباحثون أن إعطاء استراغالوس الفئران المسنة (36 و60 أسبوعًا) أعاد وظيفة المناعة إلى الفئران البالغة من العمر 10 أسابيع.
  • وفي تجربة سريرية عام 1995، أخذ 115 مريضًا يعانون من انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء إما 10 غرامات أو 30 جرامًا من استراغالوس المركّز يوميًا، وشهدت كلا المجموعتين زيادة كبيرة في تعداد خلايا الدم البيضاء بعد ثمانية أسابيع من العلاج.
  • يتوفر استراغالوس في مجموعة متنوعة من الأشكال بما في ذلك الجذر المجفف والكبسولات والمستخلصات السائلة.
  • في الطب الصيني التقليدي، غالبًا ما يتم صنع استراغالوس في شاي، أو يتم غلي شرائح الجذر في الحساء، لأن تعزيز وظيفة المناعة هو المفتاح لمنع أي نوع من الأمراض أو المشاكل الصحية، غالبًا ما يتم الجمع بين استراغالوس مع مجموعة متنوعة من الأعشاب الأخرى الموصوفة لظروف محددة مختلفة.
  • في الأعشاب الغربية، يؤخذ استراغالوس بشكل عام كمستخلص أو في كبسولات، لأن المستحضرات تختلف من حيث الفعالية، واتبع توجيهات العبوة للحصول على أفضل النتائج.

تقوية جهاز المناعة في جسم الإنسان طبيعياً

يمكن استخدام الطبيعة في تقوية جهاز المناعة في جسم الإنسان عبر استخدام ما يلي:

1. الثوم

  • أحد أفراد عائلة الزنبق، وقد تم تقدير الثوم لخصائصه العلاجية منذ 2600 قبل الميلاد على الأقل حيث وجد علماء الأنثروبولوجيا وصفات للأعشاب محفورة على أقراص الطين السومرية القديمة واحتضنت الثقافات في جميع أنحاء العالم الثوم كعلاج له وكل شيء من نزلات البرد إلى السرطان.
  • قبل اكتشاف البنسلين، كان الثوم العلاج المفضل للعدوى، مثل الالتهاب الرئوي والتهاب الشعب الهوائية والسل والزحار.
  • يعتقد العلماء أن نفس مركبات الكبريت التي تضفي الثوم برائحته ونكهته المميزة هي المسؤولة عن الفوائد الصحية للأعشاب، وقد ركزت معظم الأبحاث على مركب الكبريت الأليسين، الذي له خصائص مضادة للميكروبات.
  • يتم إنشاء Allicin عندما يتلامس alliin، وهو حمض أميني يحتوي على الكبريت في الثوم، مع مركب ثوم آخر، وهو إنزيم alliinase ويحدث هذا التفاعل الإنزيمي عندما يتم تقطيع الثوم أو سحقه أو مضغه، ولكن يتم تدميره أثناء الطهي.
  • لأن الثوم الخام يمكن أن يسبب اضطراب الجهاز الهضمي إذا تم تناوله على معدة فارغة، فمن الأفضل تناوله مع الوجبات، وإذا كنت تضيف الثوم إلى طبق مطهي، مثل المعكرونة أو الحساء، أضفه في نهاية الطهي لمنع تدمير المركبات المضادة للميكروبات.
  • إذا كنت تتناول أدوية مضادة للتخثر بوصفة طبية، فاستشر طبيبك قبل تناول كميات كبيرة من الثوم بسبب خصائص ترقق الدم في العشب، ولنفس السبب، توقف عن تناول مكملات الثوم قبل الجراحة بعشرة إلى عشرة أيام، وأخبر الأطباء أنك تتناول الثوم قبل أي إجراء طبي غير مخطط له.
  • يوجد قدر كبير من الجدل حول أفضل شكل من الثوم والجرعة المناسبة، وفقًا لمؤسسة Herb Research Foundation، فإن الجرعة النموذجية من الثوم هي 600 إلى 900 مجم يوميًا من الثوم المسحوق في كبسولات أو أقراص (موحدة لمحتوى الآليين)، 4 مل يوميًا من خلاصة سائل الثوم القديم، 10 مجم يوميًا من زيت الثوم كبسولات أو فص ثوم متوسط الحجم.

2. الفطر

  • على الرغم من أننا نميل إلى التفكير في الفطر في المقام الأول كمكونات لإعداد وجبات الطعام الذواقة، إلا أن الفطر في الطب الصيني التقليدي يحظى بتقدير كبير لآلاف السنين بفوائده العلاجية القوية.
  • في اليابان والصين، تم اعتبار الفطر الطبي، مثل shiitake وmaitake وreishi، منذ فترة طويلة مقويات طول العمر وأثبتت الأبحاث أن هذه الفطريات المفيدة حليفة قوية لتقوية جهاز المناعة.
  • يحتوي الفطر على مجموعة متنوعة من المركبات النشطة، بما في ذلك السكريات والبروتينات السكرية وergosterols وtriterpenes والمضادات الحيوية.
  • وحتى الآن، ركز الباحثون بشكل مكثف للغاية على السكريات، وهو نفس النوع من المركبات الموجودة في استراغالوس.
  • كما هو الحال مع السكريات الأستراغالوس، فإن السكريات الفطر تحسين الوظيفة المناعية عن طريق زيادة نشاط البلاعم، التي لديها شهية شرهة للكائنات الحية الدقيقة الضارة والخلايا السرطانية.
  • السكريات تؤدي أيضًا إلى إنتاج نوع من خلايا الدم البيضاء التي تقتل مجموعة واسعة من الكائنات الحية الدقيقة المعدية والخلايا الورمية.
  • وأخيرًا وليس آخرًا، تعمل سكريات الفطر على تنشيط عوامل المناعة الأساسية الأخرى، بما في ذلك الخلايا التائية والخلايا البائية والإنترفيرون والانترلوكينات.
  • في حين أن جميع أنواع الفطر الطبي تفيد الجهاز المناعي، فإن كل نوع يحتوي على مركبات مختلفة تعمل بطرق مختلفة لتعزيز المناعة، لذلك، فإن أفضل نهج هو استخدام مجموعة متنوعة من الفطر لتوفير قاعدة واسعة من الدعم المناعي.

أشهر مشروبات لتقوية المناعة عند الأطفال والكبار

1. الشاي الأخضر

يمكن أن تساعد زراعة عادة الشاي الأخضر بانتظام على تقوية المناعة يحتوي الشاي الأخضر على مركبات قوية مضادة للأكسدة تحييد الجذور الحرة وتمنع تلف جهاز المناعة.

بالإضافة إلى ذلك، يحفز الشاي الأخضر الكبد على إفراز الانترفيرون، وهو مركب مناعي يساعد على مكافحة العدوى، وتعزيز وظيفة المناعة، اشرب 3 أكواب أو أكثر من الشاي الأخضر يوميًا.

2. الزنجبيل

  • نعم، سوف يهدئ الزنجبيل المعدة المضطربة، ولكنه أيضًا رائع لتعزيز مناعتك الإجمالية خلال موسم البرد والإنفلونزا.
  • هذا النبات متعدد الاستخدامات (الذي ثبت أنه مضاد للميكروبات والمضادات الحيوية ومضاد للالتهابات) يضفي نيرانه الطبيعية على العديد من الاستخدامات المختلفة، لذا ارتشف شاي الزنجبيل وتوجه إلى بار العصير للحصول على جرعة زنجبيل طازجة إذا كنت تشعر بالتعب أو أضف المزيد من الزنجبيل إلى مطبخك.
  • إنه آمن جدًا عند استخدامه في الطهي والعلاجات، ولكن لا يجب على الحوامل تناول أكثر من 2 جرام من الزنجبيل المجفف يوميًا.

شاهد أيضًا: أسماء ادوية لزيادة المناعة للأطفال

وفي نهاية رحلتنا مع كيف يمكن تقوية جهاز المناعة بالاعشاب ؟، يلعب نقص فيتامين د، الذي يصنعه جسمك عند التعرض لأشعة الشمس، دورًا أيضًا، حيث قد لا تتعرض لأشعة الشمس بقدر ما تفعله في الصيف، مما قد يؤدي إلى انخفاض مستويات فيتامين د، وفيتامين د ضروري للمناعة.

السابق
معلومات عن انواع شهادات الايزو
التالي
معلومات عن جيسون سيغل | الروا