معلومات ثقافية

ما هو المرض الذي لقب بالموت الاسود

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن ما هو المرض الذي لقب بالموت الاسود

ما هو المرض الذي لقب بالموت الأسود، المرض الذي لقب بالموت الأسود هو المرض الذي يعد من الأمراض الفتاكة التي تنهي بحياة المصاب به بشكل مجهد جداً، وأطلق مرض الموت الأسود قديماً على مرض الطاعون وانتشر ذلك المرض في القرون الماضية القديمة.

حيث أنهى بحياة ما يقرب من خمسون مليون شخصاً في القارة الأوروبية، ولكن للحديث عن مرض الطاعون وحدوثه فإنه لم ينتهي بعد ومازال موجود وحاضراً كما أنه مصنف عالمياً من الأمراض الأكثر خطورة على صحة الإنسان.

حيث أنه بلغت نسبة الوفاة الناتجة عنه من ثلاثون بالمائة إلى مائة بالمائة في حالة عدم قيام المريض بتناوله للعلاج، سواء حدث المرض بمسماه الطاعون في الدم أو الطاعون في الرئة.

كما أنه قد أعلنت منظمة الصحة العالمية عن وفاة خمسمائة وثمانية وأربعون شخصاً من مريضي الطاعون من أصل ثلاثة آلاف ومائتان ثمانية وأربعون قد تم الإبلاغ عن حادثة إصابتهم بمرض الطاعون في الفترة من 2010 ميلادي إلى 2015 ميلادياً.

ويعد الطاعون من الأمراض الشديدة الخطورة والتي تنتقل بالعدوى، وغالباً ما توجد البكتريا الطاعونية في الحيوانات مثل البراغيث الصغيرة الموجود فوق جسم الإنسان والثدييات وتقوم بالانتقال من شخص لآخر بالعدوى مثال انتقالها من إنسان إلى إنسان أو انتقالها من حيوان لإنسان.

ويكثر مرض الطاعون في انتشاره في القرن الحالي في القارة الأفريقية حيث ينتشر في كلاً من بيرو، ومدغشقر وجمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث يحتل تلك البلاد السابقة المراتب الأولى الثلاث من حيث انتشار المرض في التصنيف العالمي.

أساسيات الإصابة بمرض الموت الأسود

  • تحدث الإصابة بمرض الموت الأسود أو الطاعون نتيجة لوجود بكتيريا تسمي بـ “اليرسينيا” وهي البكتيريا المسئولة عن تلك المرض وتمسى بالبكتيريا الطاعونية.
  • وبسبب تناقل تلك البكتيريا والتي تكون عادة تولد في البراغيث والحشرات والحيوانات وتنتقل بينهم البعض عند لدغ البراغيث لتلك الحيوانات، من ثم تناقلها بين بعضهم البعض كما تنتقل للإنسان من خلال لدغ البراغيث له، من ثم تنتقل بالتلامس بين الأشخاص وبعضها البعض مع المصابين منهم.
  • عند الحديث عن ذلك المرض فنقول إنه لم يختفي حتى الآن حيث تعلن منظمة الصحة العالمية والولايات المتحدة الأمريكية عن حدوث ما يقارب إلى سبع حالات مصابة بمرض الطاعون في السنة.
    • وتكثر الإصابة بذلك المرض في المناطق الريفية مثل ولايات نيو ميسيمو وكاليفورنيا وأريزونا وجميعهم يقعون في غرب الولايات المتحدة الأمريكية.
  • ويترتب على ذلك أن الوقاية هي خير مكافح وقاهر لذلك المرض، حيث أنه بسبب التعليمات وأخذ الحيطة والحذر من ذلك المرض أصبح ذلك المرض نادراً الحدوث في مثل هذا الوقت بسبب الطرق الصحيحة للوقاية منه.
  • كما انه ينتشر أيضاً في الدول الأفريقية والهند وبيرو.

شاهد أيضًا: ما هو مرض الطاعون وما سببه ؟

ما هي أنواع الطاعون؟

  • الطاعون الرئوي: وهو الطاعون الأكثر خطرًا، حيث يعد من الأمراض الفتاكة حيث يلزم للشخص المصاب بالطاعون الرئوي سرعة التوجه للعيادات الطبية والمستشفيات من أجل سرعة معاجلته حيث ينتظر المرض على الشخص المصاب بالطاعون مدة أربعة وعشرين ساعة فقط حتى يمكنه التعافي منه.
  • ثم يؤدي ذلك المرض إلى الموت في حالة عدم المثول للعلاج في المدة المحددة، ويمكن لمصاب الطاعون الرئوي أن يصيب شخص آخر عن طريق العدوى التي تحدث من تناقل الرذاذ من الشخص المصاب إلى الشخص الآخر.
    • وبالرغم من خطورة ذلك المرض ولكن بسبب أخذ الحيطة والحذر فإن معدلات الشفاء منه كبيرة جداً ولله الحمد.

الطاعون الدبلي أو الدملي

مقالات قد تعجبك:

  • يقوم الطاعون الدبلي في الإصابة عن طريق اللوزتين أو الغدد اللمفاوية وهو أكثر أنواع مرض الطاعون انتشارًا في العالم ولكن أمر انتقاله بين الشخص المصاب والشخص السليم يعد أمراً نادراً للحدوث ولكن يمكن أن ينتقل المرض إلى الرئتين وحينها سينتقل المرض عن الطريق الرذاذ.
    • ويحدث مرض الطاعون الدبلي بسبب حدوث لدغة من البرغوث.
    • الذي يحمل العدوى ومن خلاله تنتقل البكتريا الطاعونية لجسم الإنسان وتصل للجهاز والغدد الليمفاوية.
    • وتتكاثر بداخلها إلى أن تلتهب الغدة الليمفاوية.
    • وتصبح مؤلمة ومن هنا أطلق عليها اسم الطاعون الدبلي.
    • ومن الممكن ان بعد الإصابة للغدد أن تتحول إلى تقرحات مفتوحة وممتلئة بالقيح.
  • طاعون إنْتان الدم: يحدث الإصابة بطاعون الدم عادة بسبب دخول البكتيريا الطاعونية في المجرى الدموي بجسم الإنسان.
    • وتتكاثر في المجري الدموي ومن النادر حدوثه أن يتوفى الشخص المصاب به قبل ظهور علامات الإصابة به.
    • ولكن عادة فإنه يلزم الشعور بالإصابة به في خلال من يومان إلى سبعة أيام.

أعراض مرض الطاعون الدبلي أو الدملي

عادة ما تظهر أعراض الإصابة بمرض الطاعون الدملي أو الدبلي في فترة تتراوح من يومان إلى ستة أيام حينها يتم حدوث المرض، وبالتالي يجب اخذ الخطوات الجادة في القيام بتناول العلاج الخاص ومن أهم تلك الأعراض والتي تبين الإصابة بمرض الطاعون الدملي هي:

  • أن يشعر الشخص المصاب بالمعاناة من صداع في الرأس.
  • أن يشعر الشخص المصاب بألآم في العضلات.
  • الشعور بالهزلان لضعف العام.
  • أن تحدث الإصابة بنوبات تشنجية.
  • أن تحدث الإصابة بالحمى أو حدوث القشعريرة.
  • الشعور بألآم في الغدد اللمفاوية والشعور بتضخم فيها.
  • الشعور بألم في الغدد الليمفاوية بالفخذين أو العنق والإبطين.
  • حدوث بألم في تلك الغدد والتضخم التي ينتج عن لدغة من البرغوث أو عضة من الحشرات.

شاهد أيضًا: طرق انتقال مرض الطاعون

أعراض طاعون إنْتان الدم

  • الشعور بالضعف العام والهزلان الشديد.
  • الإصابة بنزيف في الدم.
  • الإصابة بالحمى والقشعريرة.
  • الشعور بألآم في البطن.
  • المعاناة من الغثيان والاستفراغ.
  • الإصابة بالصدمة.
  • المعاناة من حدوث الإسهال.

أعراض الطاعون الرئوي

الطاعون الرئوي هو أكثر أنواع الطعون خطورة وألماً حيث أنه يصيب الرئتين ويؤثر على التنفس بشكل مباشر ويقوم بإنهاء حياة الشخص المصاب بسرعة كبيرة، حيث أنه من أكثر الأمراض الفاتكة وشديدة الخطورة وأعراضه هي:

  • الشعور بوجود ألم في الصدر.
  • الشعور بوجود صعوبة التنفس.
  • الإصابة بالسعال.
  • الإصابة بالحمى والقشعريرة.
  • الشعور بالضعف العام والهزلان الشديد.
  • المعاناة من الصداع.
  • خروج القيح من الرئتين في الرذاذ، ووجود بلغم دموي بالصدر.

طرق الوقاية من الطاعون

إذا كنت مقبل على إحدى الدول التي ينتشر بها وجود أمراض وبائية وفقاً للتقارير الصادرة من منظمة الصحة العالمية مثل الدول الأفريقية والجنوب أمريكية التي ينتشر بها مرض الطاعون، فينبغي عليك اجتناب الذهاب لتلك البلاد أما إذا كان الأمر ضروري.

فيجب عليك دراسة البلد جيداً من ثم تجنب المناطق الموبوءة، والابتعاد عن الحيوانات الميتة أو الحيوانات المريضة، أم إذا كنت تعيش في أحد تلك المناطق وظهرت بها مرض الموت الأسود أو الطاعون فينبغي عليك عمل الآتي:

  • أولاً أن تقوم بتنظيف منزلك بشكل جيداً من المخلفات والأشياء التي قد تجذب الحشرات والبعوض، ثم التخلص من الخشب والصخور والأوراق حتى لا تستطيع تلك الحشرات الاختباء بها والسكن فيها.
  • ثانياً أن تقوم بسد الفتحات والثغرات والحفر التي توجد بمنزلك من أجل أن تمنع دخول الحشرات والفئران والبراغيث والسناجب إلى منزلك.
    • كما يجب عليك استخدام نوعاً جيداً من طارد الحشرات والقوارض لضمان عدم وجودها بالمنزل.
  • إن كان هناك أمراً ضرورياً للمس تلك الحيوانات سواء الحية أو الميتة فينبغي عليك أن ترتدي القفازات.
  • ولا تسمح للقطط أو الكلاب أو تلك الحيوانات الأليفة أن تنام معك في سرير واحد.
  • قم باستعمال البخاخات الطاردة للبراغيث أو الحيوانات الأخرى.

شاهد أيضًا: آلية تطور مرض الطاعون في جسم الإنسان

السابق
كم عدد السجدات في القرآن الكريم مع ذكر السور
التالي
ما هي فوائد نبات البروكلي