معلومات ثقافية

ما هو شلل النوم المتكرر

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن ما هو شلل النوم المتكرر

إن شلل النوم هو عبارة عن حالة يمر بها بعض الأشخاص، تأتي على صورة اختناق أثناء النوم، إضافة إلى فقدان القدرة على الحركة، كما أن شلل النوم أو الجاثوم يصاب به أكثر من خمسين بالمائة من البشر لمرة واحدة على الأقل في حياتهم، لذا فهو من الأمور الشائعة لدى الكثير من الاشخاص، حيث ان هناك نسبة من الاشخاص يصابون بهذا المرض لفترات طويلة من حياتهم وبصفة متكررة، وتكون الحالة عبارة عن مرحلة ما بين النوم واليقظة يفقد فيها الشخص السيطرة على حركته، إلا أنه يكون واعياً بما يحدث حوله، كما أن هذه الحالة غالباً ما تكون مصحوبة بالهلوسة.

أعراض الإصابة بشلل النوم المتكرر أو الجاثوم

لا شك أن هناك العديد من الأعراض التي يمر بها المصابين بشلل النوم المتكرر، ومن أهم هذه الأعراض:

  • الإرهاق وفقدان التركيز أو ضعفه، حيث أن هذه الأعراض تعتبر من أهم الأعراض التي تأتي المصابين بشلل النوم المتكرر.
  • الأرق، حيث أن المصابين بشلل النوم المتكرر غالباً ما يخافون من الإصابة به، لذا فإنهم يفقدون الرغبة في النوم، لخوفهم من تكرار الحالة.
  • الإصابة بالهلوسات، حيث أن هذا الأمر يعتبر من أهم العلامات التي تظهر على المصابين بشلل النوم المتكرر، كما أن هذه الهلوسات يكون لها عدة أنواع منها الهلوسات السمعية وكذلك الهلوسات البصرية، كما أن هناك نوع من الهلوسات التي من الممكن أن يشعر بها المصاب بشلل النوم المتكرر والتي تعتبر من أكثر أنواع الهلوسات إزعاجاً، وهي الهلوسة الشعورية، حيث أن المصاب بها يستشعر حدوث شيء ما لم يحدث في الحقيقة، لذا فإن الهلوسات تعد من أهم الأعراض التي يصاب بها الأشخاص الذين يعانون من شلل النوم المتكرر.
  • إن مدة الشلل تختلف من شخص إلى آخر، ولكنها عادة ما تستغرق من ثوان إلى دقائق يفيق بعدها الشخص أو يستمر في النوم والأحلام المتكررة.
  • لا شك أن الشخص المصاب مرض الشلل المتكرر يعتبر من أكثر الناس الذين يعانون من القلق والاكتئاب والتوتر، حيث أن هذه النوبات المتكررة من شلل النوم يكون لها لأكثر من النتائج السلبية لتي تؤثر على المريض وتجعله دائم القلق والتوتر.
  • لا شك أن المصابين بمرض الشلل المتكرر عادة ما يعانون بما يعرف بالنوم القهري، ويكون هذا الأمر بسبب النتائج السلبية التي يتركها هذا المرض على الشخص المصاب.

شاهد أيضًا: الشلل الدماغي أسبابه وطرق علاجه

أسباب الإصابة بشلل النوم المتكرر

لا شك أن هناك العديد من الأسباب التي من شأنها أن تتسبب في حدوث هذا المرض، ومن أهم الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث ذلك:

مقالات قد تعجبك:

  • الإصابة بالقلق والتوتر لفترات طويلة، حيث أن هذا الأمر يعتبر من أكثر الأمور التي من الممكن أن تؤثر على الجهاز العصي بصورة سلبية، كما أنها تؤثر سلباً على الجسم بصفة عامة.
  • اتخاذ بعض الوضعيات الخاطئة أثناء النوم والتي منها النوم على الظهر والنظر إلى أعلى بحيث لا يستطيع الرأس والدماغ الحصول على الكميات الكافية من الأكسجين، والذي يؤثر سلباً على عمل الدماغ ويسبب العديد من المشاكل.
  • استخدام يعض أنواع العقاقير التي من الممكن أن تسبب الإصابة بالهلوسة والتي تعد من أهم الأعراض التي تصاحب شلل النوم المتكرر.
  • حدوث العديد من الاضطرابات في مواعيد النوم الخاصة بهذا الشخص، حيث أن هذا الأمر يؤثر على الدماغ بصورة سلبية، كما أنه من الممكن أن يتسبب في الإصابة الشخص بشلل النوم المتكرر، وذلك بسبب اضطراب النوم.
  • الإصابة بالإجهاد البدني والنفسي، حيث أن هذه الأمور تؤثر سلباً على الجسم وعلى الجهاز العصبي.
  • لا شك أن هناك عاملاً وراثياً قد يزيد من نسبة حدوث هذا المرض لدى بعض الأشخاص، حيث أنه قد تم إثبات إمكانية وراثة هذا المرض.

شاهد أيضًا: انواع شلل الرعاش

علاج شلل النوم المتكرر

لا شك أن شلل النوم المتكرر يعد من أكثر الأمور المزعجة التي قد يصاب بها الشخص، لذا فإن علاج هذه الحالة يعتبر من أهم الأمور التي يجب الاهتمام بها، وفيما يلي أهم الأمور التي يجب القيام بها من أجل علاج الحالات المصابة بنوبات شلل النوم المتكرر:

  • من أهم الأمور التي يجب القيام بها عند البدء في علاج الحالات هي تنظيم مواعيد النوم والابتعاد عن السهر أو الارق أو أي تغييرات في مواعيد النوم، والاعتماد على مواعيد نوم ثابتة، حيث أن هذه الخطوة تعتبر من أهم الخطوات التي تساعد في العلاج.
  • لا شك أن ممارسة التمرينات الرياضية تعد من أهم الخطوات التي تساعد على التخلص من شلل النوم المتكرر، وهذا بالطبع بسبب فوائد الرياضة المتعددة والتي من شأنها أن تحسن من عمل الجهاز العصبي، كما أنها تبعد الشخص عن القلق والتوتر.
  • يمكن استخدام بعض أنواع الأدوية المهدئة التي ينصح بها الطبيب.
  • عدم اتخاذ الوضعيات الغير السليمة أثناء النوم مثل الاستلقاء على الظهر، وذلك لضمان وصول الكميات الكافية من الأكسجين إلى الدماغ.
  • محاولة التخلص من النوبة بشكل سريع عن طريق تحريك عضلات العين والتي لا تكون مصابة بالشلل، حيث أن هذا يفيد المصاب في التخلص من النوبة بشكل سريع.

شاهد أيضًا: علاج شلل العصب السابع الوجهي بالوزنة الذهبية للجفن

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على شلل النوم المتكرر وأعراضه وأسبابه وطرق علاجه، يمكنك مشاركة هذا المقال على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات الأخرى التي تخص أمراض الأعصاب وعلاجها في موقع الروا.

السابق
من اهم اعمال الفنان راغب عياد
التالي
دواعي استعمال فاركولين Farcolin وأهم التحذيرات