معلومات ثقافية

مرض حساسية القمح عند الأطفال

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن مرض حساسية القمح عند الأطفال

حساسية القمح أو تجاه منتجاته المختلفة هي مشكلة يصاب بها الأطفال من عمر العام وحتى عمر الثلاثة أعوام ونادرًا ما تصيب البالغين فما هي أهم أسبابها وأهم طرق علاجها مع التعرف على أعراضها بالتفاصيل سوف نعلم ذلك من خلال هذا الموضوع فتابعوا معنا.

أعراض حساسية القمح عند الأطفال

  • الإمساك أو الإسهال بعد تناوله.
  • الحكة مع تهيج في الجلد.
  • الغثيان مع القيء أيضًا.
  • حدوث طفح جلدي.
  • ضيق التنفس حينما تعاني من الحساسية بشكل مفرط.
  • إصابة الطفل بمرض الأنيميا الخاصة بنقص الحديد.
  • حدوث آلام في الصدر.
  • احتقان في الأنف.
  •  صعوبة في البلع مع ضيق في الحلق.
  • سرعة في ضربات القلب.

شاهد أيضًا: أنواع الحساسية وأعراضها

أسباب حساسية القمح عند الأطفال

  • قد يكون السبب وراء الإصابة بحساسية القمح هي إصابات وراثية أي إصابة أحد أفراد أسرتك بحساسية القمح.
  • قد يكون السبب أيضًا هو حدوث خلل في جهاز المناعة حيث يقوم الجهاز المناعي بتفسير القمح هذا بأنه ضار على صحة الجسم.
  • الأطفال بشكل عام هم الفئة الأكثر شيوعًا للإصابة بحساسية القمح لأن الجهاز المناعي لديهم يكون غير مكتمل ومعظم الاطفال عند بلوغهم عمر الـ 16، وبعد ذلك تختفي تلك المشكلة تمامًا أو قد تظل معه ويصبح مريض حساسية القمح وتجاه كل منتجاته.

أهم الأطعمة التي تتسبب في حساسية القمح

  • العرقسوس.
  • بعض اللحوم.
  • المنكهات الطبيعية.
  • الخبز.
  • الكيك.
  • دقيق القمح.
  • البسكويت.
  • الشعير.
  • الصويا صوص.
  • رقائق القمح أو حبوب الإفطار.
  • النشا الجيلاتيني.

متى نلجأ للطبيب

في حال إصابة الجسم بالحساسية بعد تناول تلك الأطعمة وبالتالي لابد من التوجه فورًا إلى الطبيب المتخصص والذي يقوم بإجراء تشخيص للمريض، حيث تظهر تلك الحساسية من خلال ظهور الطفح الجلدي مع التعرف على الأطعمة التي تم تناولها وأيضًا الأدوية التي قد تم الحصول عليها كما إنه سوف يتأكد من احتمالية وجود أنيميا أو نقص الحديد أو الفيتامينات لدى الشخص المصاب.

مقالات قد تعجبك:

طرق تشخيص حساسية القمح عند الأطفال

  • إجراء فحص صورة دم كاملة.
  • إجراء اختبار تجاه حساسية الجلد.
  • إجراء اختبار حساسية من خلال وضع الجلوتين على الجلد وننتظر مدة 15 دقيقة وفي حال ظهرت أي أعراض على الجلد من حكة واحمرار، فيكون هناك معنى بأنك تعاني من حساسية القمح أو الجلوتين وسرعان ما تختفي تلك الأعراض في خلال نصف ساعة.

شاهد أيضًا: علاج الحكة الشديد والحساسية بإستخدام أقراص تافيجيل

أعراض حساسية القمح عند الرضع

  • هناك علامات جلدية تظهر على الطفل الرضيع والتي من أهمها هي تورم الوجه والشفاه والتي تظهر في شكل أكزيما جلدية، وهي أعراض تظهر بشكل كبير بعد تناول القمح.
  • نجد بطن الطفل منتفخة وممتلئة مع حدوث احمرار في البشرة وخاصًة حينما يتناول أي طعام يحتوي على مشتقات القمح أو الجلوتين.
  • حدوث اضطرابات في الهضم عند الرضع بشكل كبير والتي تظهر بعد تناول القمح بساعتين والتي تتمثل في الانتفاخ والقيء والغثيان، مع الإسهال والإصابة بالمغص والتشنجات المعوية.
  • ظهور مشكلات في الجهاز التنفسي والتي تظهر في شكل أعراض مختلفة منها صوت الشخير والصفير مع احتقان الأنف والزكام، وحدوث صعوبة في التنفس والكلام أيضًا وفي حال الإصابة بحساسية عالية لابد من التوجه إلى الطبيب فورًا.

أسباب حساسية القمح عند الرضع

  • الجلوتين الموجود في الأطعمة التي يتم إعطائها للطفل تتسبب في حدوث حساسية تجاه الأطعمة المختلفة والتي من أشهرها حساسية القمح، وبالتالي لابد من تجنب الأم لأي سبب من أسباب الإصابة بحساسية القمح من خلال تجنب الأطعمة التي تتسبب في ذلك وأيضًا مراعاة قواعد الطبيب المعالج.
  • لابد من امتناع الأم تمامًا عن الأطعمة التي يتم تصنيعها بالخارج أي تلك التي يتم تجهيزها خارج المنزل حتى نتأكد تمامًا من خلو الأطعمة تلك من منتجات القمح، لأن من الممكن أن يكون هناك وجود بقايا من القمح في كثير من الأطعمة المصنعة حتى ولو لم تكن تتكون من القمح.
  • هناك كم كبير من المحلات التي تعمل على تقديم منتجات كنوع من البدائل للخبز والمقرمشات المصنعة من مواد أخرى مختلفة عن القمح، كما يمكن للأم استبدال أنواع مختلفة من الدقيق والتي من أمثلتها دقيق السميد ودقيق الذرة ودقيق الأرز والصويا.

طرق علاج حساسية القمح

  •  الابتعاد عن تناول أي أطعمة تحتوي على نسبة عالية من القمح.
  • تناول الأطعمة الخالية تمامًا من الجلوتين والتي تتسبب في تفاقم الحساسية.
  • قراءة الملصق الموجود على العبوة من الخارج في السوبر ماركت والتي نقوم من خلالها بشراء المنتجات منها.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة المصنوعة من القمح والتي على رأسها الخبز والصوص.
  • إعطاء مكملات غذائية في حالات خاصة من أجل تعويض النقص في الفيتامينات والمعادن التي تتواجد في القمح.
  • إعطاء مواد مضادة للهستامين والتي تعمل كمضاد للالتهابات والحساسية المختلفة.
  • في الحالات الطارئة فقط وتحت إشراف الطبيب يتم إعطاء حقن الإينفرين والتي تعمل على توسيع الشعب الهوائية حيث يتم إعطائها من خلال جرعتين فقط.
  • الامتناع عن تناول القمح بمشتقاته المختلفة وهي مسألة تتطلب الصبر والمجهود من أجل التعود عليها.

شاهد أيضًا: أسباب حساسية الوجه المفاجئة وعلاجها بالمواد الطبيعية

في النهاية حساسية القمح لها أعراض متفاوتة وتكون في مرحلة الطفولة وتتفاقم فيما بعد وبالتالي لابد من البعد تمامًا عن أي منتجات قد تؤدي إلى حدوث مشكلة الحساسية تجاه القمح مع تناول مضادات الهستامين بشكل مستمر ودوري للتخلص من تلك المشكلة على المدى البعيد.

السابق
هل إنسداد الأنف يسبب ضيق في التنفس ؟
التالي
ما هي أسباب الشعور بالبرد ؟