معلومات ثقافية

معلومات عامة عن كلية فنون جميلة

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن معلومات عامة عن كلية فنون جميلة

معلومات عامة عن كلية فنون جميلة، تعد كلية فنون جميلة من أعرق وأقدم الكليات في مصر، وتضم مجموعة من الأقسام الفنية الرائعة، والمتقدمين إليها دائمًا ما يكونوا من ذوات الموهبة، وكل متقدم يمر بامتحان قدرات ليتم القبول به بالكلية.

تاريخ الكلية

  • تم إنشاء مدرسة الفنون الجميلة المصرية عن طريق الأمير يوسف كمال في 12 مايو 1908 بشارع درب الجماميز بالدار رقم 100.
  • أصبحت إدارتها تحت إشراف الجامعة المصرية الأهلية في يونيو 1910، ثم تحولت الإدارة إلى إدارة التعليم الفني بوزارة المعارف في أكتوبر 1910.
  • تم نقل مدرسة الفنون الجميلة المصرية من درب الجماميز سنة 1923-1924 إلى الدرب الجديد بميدان السيدة زينب حتى عام 1927 .
  • بنفس عام 1927 تم إنشاء المدرسة التحضيرية للفنون الجميلة من قبل وزارة المعارف العمومية حيث أنه كان مقرر أن تلغى مدرسة الفنون الجميلة المصرية بميدان السيدة زينب.
  • تم تمصير مدرسة الفنون الجميلة ودخولها مرحلة جديدة عام 1928 لتصبح “مدرسة الفنون العليا”.
  • ثم تغير مرة أخرى اسمها لتصبح” المدرسة العليا للفنون الجميلة” مع الاحتفاظ بالمدرسة التحضيرية وشُرط النجاح بها للقبول بالمدرسة العليا.
  • تم إضافة سنة إعدادية لتصبح سنوات الدراسة خمس في عام 1936-1937، وذلك بعد قرار إلغاء نظام المدرسة التحضيرية، وتم تحديد القبول بالمدرسة لمن هو حاصل على شهادة الثانوية (شهادة الكفاءة لأقسام الفنون وشهادة البكالوريا لقسم العمارة).
  • بعدها يتم المرور بامتحان دقيق لاختبار القدرات وللقبول الفعلي بالكلية.
  • تم اختيار للمدرسة فيلا بحي شبرا بشارع خلاط رقم 11 عام 1927 ثم نقلت إلى 91 شارع الجيزة في أغسطس 1931 ثم نقلت إلى مكانها الحالي بشارع إسماعيل محمد رقم 8 بجزيرة الزمالك بالقاهرة في سبتمبر 1935.
  • تم تعديل اسمها إلى كلية الفنون الجميلة بعد قيام ثورة 23 يوليو 1952، وسنة 1961 انضمت إلى وزارة التعليم العالي، وتوقفت تبعيتها إلى وزارة التربية والتعليم، ثم انضمت إلى جامعة حلوان في أكتوبر 1975.

شاهد أيضًا: نظام الدراسة في الكلية الحربية

معلومات هامة عن كلية فنون جميلة

  • الدراسة بالكلية لكي يتم قبول المتقدم للكلية عليه اجتياز امتحان القدرات وبتميز، لقسم العمارة امتحان مختلف عن غيره من أقسام الفنون الأخرى، تأخذ الدراسة بالكلية الطابع العملي ولا يوجد بها نظام الانتساب.
  • نظام الدراسة بالكلية نظام الخمس سنوات للحصول على درجة البكالوريوس، وأقسام الكلية هي قسم العمارة خمس سنوات (منها سنة إعدادي في تخصص العمارة). قسم ديكور خمس سنوات (منها سنة اعدادي في تخصص الديكور).
  • أقسام الفنون خمس سنوات (منها سنة إعدادية عامة لكل اقسام الفنون).
  • يقبل قسم عمارة فنون جميلة طلاب ثانوي علمي رياضة فقط، وبتنسيق مختلف عن باقي الأقسام.
  • يقبل قسم الديكور وهو قسم منفصل بذاته طلاب علمي علوم أو رياضة فقط، ويتم دراسة أعدادي ديكور يليها أربعة سنوات ويختار الطالب أن يتخصص في الصف الثالث بين شعبتين عمارة داخلية أو فنون تعبيرية.
  • تختلف أقسام فنون فهي تقبل طلاب ثانوي قسمي ادبي وعلمي، والطالب يدرس بها إعدادي فنون ويتخصص بعدها الطالب في قسم من أقسام جرافيك أو نحت أو تصوير طبقًا لتنسيق داخلي.

كليات فنون جميلة بمصر

  • يصل عدد كليات فنون جميلة في مصر إلى خمس، وبهذا تعد من أقل الكليات عددًا، تجد كلية بحلوان وأخرى بالأقصر وواحدة بالمنيا وأخرى بالإسكندرية.
  • افتتحت كلية الفنون الجميلة بالمنصورة منذ فترة قريبة، ولا يتعدى عدد الطلاب بها المائة وخمسين، ولذلك لديهم فرص عمل أكثر من طلاب كليات أخرى، وخاصةً طلاب قسم ديكور وقسم عمارة.

رؤية الكلية

من أهداف الكلية الرئيسية أن تكون من الكيانات الإقليمية المعتمدة الكلية، وأن يكون لها دورًا تنويريًا قويًا وأن تصبح منارة للتعليم والبحث العلمي في مصر والشرق الأوسط بمجالات الفنون والعمارة، والهدف هو رقي الفنون والذوق العام في مختلف أنحاء المجتمع.

مقالات قد تعجبك:

أهداف الدراسة بالكلية

  • من أهم أهداف الكلية إعداد الكوادر لكافة مجالات الفنون والعمارة بالمجتمع، تساهم الكلية في إعداد مهندس الديكور والمهندس المعماري والفنان التشكيلي.
  • يساهم المهندس التشكيلي في نشر نوع رفيع جدًا من الفن وهو الفن التشكيلي بكل تطوراته التي تتغير يوم بعد يوم في مصر.
  • يساهم مهندس الديكور والعمارة في حل مشاكل التخطيط والتصميم المعماري في المجتمع وربط التصميم المعماري مع فن النحت والديكور الداخلي وفن التصوير الجداري.

 قسم العمارة

  • عند تأسيس مدرسة الفنون الجميلة المصرية تتكون من قسمين قسم للعمارة، والقسم الآخر للفنون وكان يشمل أيضا النحت والتصوير.
  • قد كُلف كلًا من النحات ” غليون لابلان ” المدير الأول للمدرسة المعماري والمستشرق الفرنسي ” هنري بيرون ” بالعمل الإشرافي على قسم العمارة وعملا أستاذة بالقسم.
  • وقتها كان هناك سهولة بالقبول بالقسم وهذا كان في العامين الأولين متاحًا دون شروط أو تقيد بسن أو جنسية بالإضافة إلى مجانية الدراسة والأدوات.
  • المتقدمين وقتها كانوا من الأجانب والمتمصرون الذين لهم إقامة في مصر حيث كان وعي المصريين وقتها أقل بالقسم.

شاهد أيضًا: ما هي افضل اقسام كلية التجارة

 قسم الديكور

  • استقبلت مدرسة الفنون الجميلة عند افتتاحها عام 1908 م العديد من الموهوبين وراغبي دراسة الفن، ووقتها كان متاح الأقسام الأربعة (النحت -التصوير-الزخرفة والعمارة) تحت اشراف أستاذ الزخرفة (الفنان كولون).
  • تم التراجع عن افتتاح قسم الزخرفة وقتها، وتم إعادة افتتاحه في شكل جديد عام 1930 تحت إشراف المزخرف الفنان موريس بواريه وتم تخريج أول دفعة عام 1935 حاصلة على دبلوم مدرسة الفنون الجميلة العليا وكانت بداية القسم.
  • تعتبر دفعة 1935 م هي الدفعة التي أسست قسم الزخرفة وتطور على أيديهم والذي أصبح فيما بعد وحتى الآن قسم الديكور.

 قسم التصوير

  • منذ تأسيس مدرسة الفنون الجميلة العليا عام 1908 وعنوانها درب الجماميز بالقاهرة، وكان فن التصوير أحد أهم الأقسام الرئيسية بالمدرسة.
  • الذي أفرز فيما بعد أفضل المصورين في العصر الحديث، والذين أصبحوا فيما بعد معلمين، ولقد تخرج العديد من الأجيال من هذا القسم، وتميزت أعمالهم الفنية بسمات مميزة غلب عليها قيم الأصالة والحداثة في نفس الوقت.
  • مع كثرة عمل البعثات الاوربية آنذاك، زادت ثقافة ومهارة هؤلاء المصورين الفنانين الذي أثروا الفن فيما بعد.
  • من أهم هؤلاء الفنانين، المصور يوسف كامل (1891 – 1971) الذي أسس من خلال أسلوبه المتمكن تأثيرية مصرية مشابهة إلى التأثيرية الفرنسية.
  • المصور أحمد صبري (1889 – 1955) الذي جمع بين الالتزام بين قواعد الفن الأكاديمي الأوروبي وبين الواقع المصري.
  • المصور محمد حسن (1892 – 1961) الذي نقل ملامح الفن الأوروبي في أعماله.
  • غيرهم ممن ساهموا في أضافة مختلفة الحياة إلى الثقافية والفنية، وهذا لكونهم ليسوا فقط مصورين بل ومعلمين يحملون أمانة تأهيل أجيال متطورة على قواعد الفن التي تجمع ما بين الأصالة والحداثة.

شاهد أيضًا: معلومات عن كلية رياض اطفال واقسامها

في نهاية رحلتنا مع معلومات عامة عن كلية فنون جميلة ، كلية فنون جميلة تاريخ يحترم ويحتذى به، وهي كيان إقليمي حقيقي معتمد ومشرف في مصر والشرق الأوسط، ولذلك يسعى للحاق به كل من يشعر أنه لديه الموهبة، هذا لتميزها ولذلك لا تقبل إلا المتميزين.

السابق
فوائد قص الشعر التالف | الروا
التالي
معلومات عامه عن الحياه مختصرة