معلومات ثقافية

معلومات عن حياة بادن باول

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن معلومات عن حياة بادن باول

معلومات عن حياة بادن باول، بادن باول مؤسس حركة الكشافة وهو ضابط بريطاني معروف عنه الشجاعة وحبه للكشف منذ الصغر، وهو أيضًا كاتب وله كتب عديدة في الكشفية وخاصة للفتيان الصغار.

طفولة بادن باول

  • هو ستيفن سميث بادن باول الذي ولد في عام 1857م في 22 فبراير، وكان هو الأخ السادس من إخوته الذكور، والثامن من أخوته، والده الروحي روبرت صن وهو أحد أبناء جورج ستيفنز المعروف بأنه اخترع قاطرة السكك الحديدية، وتوفي والده عندما كان في عمر الثالثة.
  • ولم يترك أباه شيئًا للأسرة، وتلقى بادن باول العلوم الأولى من خلال والدته، ثم بعد ذلك تم إلحاقه بمدرسة روز هيل الموجودة في تونبريدج، إذا حصل بعدها على منحة في مدرسة شارتر هاوس التي كانت موجودة في لندن حين الالتحاق بها.
  • ثم بعد ذلك انتقلت إلى منطقة غود المينغ التابعة لمقاطعة سوري المعروف عنها أنها بالريف الإنجليزي، وكانت تلك فرصة له حتى يكون قريب من الطبيعة التي كان لها تأثير كبير في حياته بعد ذلك، وكان كثيرًا ما يذهب إلى الغابة ليختبئ بها من المدرسة.
  • كما كان ينطلق في الغابة لممارسة هواية صيد الأرانب في الغابة ومطاردتها، حيث كان يعد ماهرا، واستفاد أيضًا بعد ذلك من العطلات المختلفة فكان يبحث عن المغامرات وذلك مع أشقائه، وفي أحد العطلات قد قام معهم برحلات استكشافية وذلك حول الساحل الجنوبي لإنجلترا.
  • وأيضا في رحلة أخرى لاستكشاف منابع نهر التايمز وذلك بالقرب من الكانوي، وكانت هذه الرحلات تكون نادرة خاصة للصبيان الصغار في هذا الوقت.

شاهد أيضًا: معلومات عن اول رئيس للولايات المتحدة الامريكية يغتال اثناء الحكم

حياة بادن باول العسكرية

  • تم إجراء امتحان له لدخول الجيش بدون أن يعلم أهله، وقد نجح في التفوق فتم تعيينه برتبه ضابط فورًا، وقد برهن أنه جندي مميز ولامع، وسرعان ما أخذ يصعد سلم الترقيات وأحرزت نجاحًا مدهشًا.
  • ومن أشهر النجاحات التي حققها الكولونيل بادن باول ذلك عندما قام بمحاصرته مع ألف من رجاله 9000 من ثائري البوير (شعوب ذات أصل هولندي)، وذلك في مدينة مافكنج بدولة جنوب أفريقيا حيث تم حصار مدينة مافكنج لمدة 217 يوم إلى أن تم وصول التعزيزات إليها.
  • وكان في عمر الـ 46 عامًا واستطاع أن يحمي المدينة مع جنوده، وذلك بفضل استخدامه لعدة تكتيكات متميزة التي استخدمها ولجئ إليها، فبالرغم أنه لم يكن يملك إلا مدفعين فقد قام بنشر جذوع الأشجار وذلك بمحيط المدينة.
  • وقام ينقل هذان المدفعان من مكان إلى غيره ثم يقوم بإطلاق المدافع منهما، وذلك من كل مكان حيث اعتقد مهاجمين المدينة أنه يمتلك مدفعية كبيرة، كما أنه جعل الجنود يتحركون بشكل دائم بالموقع وإصدار ضجة كبيرة جدًا حتى يوهم المهاجمين بأن الجنود عددهم كبير في الحصن.
  • كما أنه قام بتأسيس فرقة الكشافة الاستطلاعية، وكانت مهمتها أن تقوم باستكشاف الخطوط الأمامية للعدو، وقام بعد ذلك باستخدام تلك التقنيات وذلك في تدريبات الكشافة.
  • وعندما عاد إلى وطنه عام 1900م وجد نجاحًا كبيرًا وشعبية، لأن الناس اعتبروه بطلًا قوميًا، كما أن الكتيب الذي يقوم بإعداده لجنوده المعروف باسم (مساعدات في النواحي الكشفية) قام باستخدامه الشباب والمدرسون في كافة أنحاء البلاد عند تدريبهم.

عودة بادون باول لبريطانيا

  • عند عودته إلى بريطانيا وجد انتشارً واسعًا لكتابه ذلك لأن الفتيان الصغيرون يقبلون على امتلاك كتابه وشرائه، واتخذوا اسم (فتيان الكشافة)، وقاموا بتشكيل جماعات صغيرة من أجل ممارسة الكشافة.
  • نتيجة لذلك فقد قرر بأن باول أن يقوم بإعادة النظر في الكتيب، من أجل أن يجعلها أكثر للشباب، وفي عام 1907م كان مستعدًا من أجل وضع أفكاره في موضوع التجربة.
  • وفي عام 1907م قام بادن باول مع كبار المساعدين له بإقامة مخيم في جزيرة براونسي، وقسم الفتيان إلى مجموعات كل منها قام بتولية مسئوليتها لفتى متقدم بالسن.
  • وترك الفتيان يستمتعون بأوقاتهم بالمخيم، وذلك في التعقب فيها والسباحة وكذلك ممارسة الألعاب المختلفة، ويقوم بقص مغامراته عليهم عند التجمع حول النار بالليل.

كتاب بادن باول (الكشافة للفتيان)

  • في عام 1908م قام بإصدار كتابه المعروف باسم “الكشافة للفتيان” الذي ترجم بعد ذلك إلى 35 لغة وأكثر، وبعد ذلك انتشرت الكشافة في مختلف مناطق الإمبراطورية البريطانية، وأيضًا في الدول الأخرى حتى تم ضبطها علميًا في كافة أرجاء العالم.
  • ثم بعد ذلك في عام 1910م قام بادن باول مع شقيقته بوضع برنامج للفتيات، فمن هنا تم إطلاق حركة المرشدات، وفي نفس العام قام بادن بالانسحاب من الجيش، وفي عام 1912م تزوج بوليس اند كلير سمسر التي اهتمت بمشاركته في اهتماماته المختلفة بالشباب.
  • وأصبح قائد لكافة كشافة العالم وذلك في أول مهرجان يقام دوليًا في الكشافة في عام 1920م، وأعطاه الملك جورج الخامس لقب نبيل (لورد)وذلك في عام 1929م، فأصبح اللورد بادن باول وتوفي في سنة 1941م عن عمر 83 سنة.

مقالات قد تعجبك:

شاهد أيضًا: أشهر الرسامين الهولنديين وأهم أعمالهم

وصية بادن باول قبل موته للكشافين

  • وقد أوصى بادن باول الكشافين أنهم سوف يعرفون أن رحيله سوف يأتي، وقد أراد أن يقوم ببعث كلمة إليهم وهي رسالة ووصية وداع، لكي يتذكروا أنهم لن يستمعون إليه مرة أخرى، لذلك فيجب أن يتفكروا بشكل كبير في كلماته.
  • وقد قال لهم أنه عاش حياة سعيدة ويتمنى لهم أيضًا أن يعيشون حياة سعيدة كذلك، وإن الله قد خلقنا في الدنيا ليس للتمتع بالحياة، بل لنستمتع بتلك السعادة التي لا يكون مصدرها المال، ولا من خلال النجاح بالعمل، أو أن يقوم الإنسان بالسماح لنفسه بالاستمتاع بأشياء هو في غير حاجة إليها.
  • ولكن يجب أن يجعل الإنسان نفسه أكثر صحة وقوة، حيث أن الأولاد الصغار سوف يكونوا نافعين ويستطيعون الاستمتاع بحياتهم من خلال دراسة الطبيعة، حيث أن الطبيعة بها كثير من الروعة والجمال التي وضعها الله فيها.
  • ولك أن تستمتع بها وأنه قد وجد أن الجانب المشرق من تلك الأشياء، ويجب أن ننظر إليه ونترك الجانب المعتم منها، ويجب أن يتذكر الكشاف أن العطاء الحقيقي من أجل الحصول على السعادة هو أن يقوم بإعطاء الآخرين.
  • لأن ذلك يترك الأثر الطيب والحسن وأنه سوف يكون سعيدا وقت الرحيل، لأن حياته لم تكن قد قضاها هباء، ولكن يجب أن يكون قد بذل كل ما في وسعه حتى يكون مستعد بشكل دائم أن يعيش حياته سعيدا وأن يموت كذلك سعيداً.
  • ويجب على كل كشاف أن يحقق الوعد الكشفي الذي قام بقطعه على نفسه حين كان صبيًا، وأن يضع نفسه على الطريق الصحيح.
  • أهتم بتطوير المهارات المختلفة لدي فتيان وشباب الكشافة، وقدم لهم كل ما هو متميز لتنمية روح المغامرة لديهم، وتعزيز الثقة بالنفس لديهم.

 أقوال بادن باول

1- عن فترة طفولته في مدرسته (شارتر هاوس) بالريف:

“لقد حققت فيها أثناء فترة الطفولة من بعض ما يحيط بنا من عجائب، وتكشف لتنظيم ما في الغابة من جماله”.

2- عن حصار مافكنج وتعاون الفتيان الكشافة معه:

  • أنه تمكن من أن يستفيد بالفتيان الصغار في الدفاع عن مافكنج، لأنه لم يكن هناك أي أفكار مطروحة في أن تكون تلك المدينة أحد أهداف الأعداء، حيث قام بتوزيع جنوده على المراكز المختلفة بالمدينة.
  • ولم يكن لديه إلا سبعمائة محارب وسكان المدينة يبلغ عددهم ثلاثمائة شخص، والتي كان يبلغ محيطها ثمانية كيلو متر، وقام بجمع فتيان المدينة وجعلهم وحدة منظمة صالحة.
  • والتي كانت من مهامها تبليغ الأوامر والتعليمات وتوصيلها إلى المحاربون وأعمال الحفر والخدمات العادية، والذي ساعد على تركيز المحاربين على التعامل مع العدو أثناء الحصار الذي استمر على المدينة سبعة أشهر كاملة.

شاهد أيضًا: 19 معلومة عن مخترع الطباعة للمكفوفين وكيف وصل للإختراع

أهتم بادن باول في حياته بعلم الكشافة وأسس أول حركة للكشافة للفتيان الصغار، حيث كان يقوم بتوجيههم نحو كل ما هو نافع في حياتهم، وحب الطبيعة، كما أنه رسخ في كثير من بلدان العالم الحركة الكشفية، وله عظيم الأثر في ذلك، ورحل عن عالمنا في 8 يناير عام 1941م عن عمر 84 عام.

السابق
معلومات عن ستوجيرون Stugeron السعر والجرعة وموانع الاستعمال
التالي
بحث عن الراديكالية جاهز للطباعة