معلومات ثقافية

معلومات عن صلاح الدين الأيوبي بالمراجع

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن معلومات عن صلاح الدين الأيوبي بالمراجع

معلومات عن صلاح الدين الأيوبي بالمراجع، هو يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان بن يعقوب التكريتي الملقب بصلاح الدين الأيوبي هو قائد عربي مسلم قام بتأسيس الدولة الأيوبية وقضى على الدولة الفاطمية ومذهبها الشيعي بمصر بعد أن استمرت 262 سنة.

معلومات عن صلاح الدين الأيوبي بالمراجع

  • ولد صلاح الدين بمدينة تكريت بالعراق سنة 1138م-532هجرية منتسبا لعائلة الأيوبيين وشقيقه هو الملك سيف الدين أبو بكر أحمد بن أبي الشكر وأبوهما الملك الأفضل نجم الدين أيوب.
  • نشأته كانت في دمشق لأن والده انتقل إليها بعد أن مكث في بعلبك سبع سنوات عندما كان واليًا عليها، وعرف عن صلاح الدين حبه الكبير وتعلقه بدمشق وقد دفن فيها عند مماته.
  • كان صلاح الدين شغوفًا بتعلم أحكام الدين الإسلامي منذ صغره ودراسة العلوم الفقهية المرتبطة به وهذا ما جعله دائمًا حريصًا على رفع راية الإسلام والدفاع عنه.
  • اهتم اهتمامًا كبيرًا بالتاريخ وبالذات التاريخ العربي فقد حرص على معرفة سيرة أبطاله حروبهم وفتوحاتهم في العصور السابقة، كما أنه كان شغوفًا بالرياضيات وقام بمصاحبة بعض علمائها.
  • اشتهر بأخلاقه العالية وسماحته التي تميز بها والتي جعلته ينال احترام أعدائه قبل أصدقائه، وظهر نبوغه وتميزه فور توليه السلطة فقد استطاع أن ينجز مهام شاقة وكبيرة.

شاهد ايضًا: أين قُبر صلاح الدين الأيوبي بعد وفاته ؟

توليه حكم مصر

  • كانت فترة الخلافة الفاطمية من أسوأ الفترات التاريخية التي مرت بها مصر، وأصبح الوضع العام يسيطر عليه الدسائس والمؤامرات التي يدبرها الخليفة الفاطمي لوزرائه للتخلص منهم.
  • سبب لجوء الخليفة لهذه الدسائس لعزل وزرائه هو ضعفه وعجزه عن القيام بعزلهم بنفسه، فكانت كل الأطراف متآمرة، بل وكانوا يتحامون بالصليبيين ضد بعض فكان سببا في تحريك أطماعهم في الاستيلاء مصر.
  • في نفس الوقت كانت هناك رغبة من نور الدين محمود في أن يضم مصر إلى الشام وعمل جبهة موحدة ضد الصليبيين، بعد أن نجح في أن يوحد معظم إمارات الشام، وأصبح يوجه ضربات قاسية للصليبيين.
  • استطاع ضرغام أبو الأشبال خلع الوزير شاور بمعاونة الخليفة الفاطمي من وزارة مصر، فقام شاور بالهروب إلى الشام لكي يستنجد بنور الدين محمود زنكي لكي يعيده إلى الوزارة.
  • بعد تردد طويل وافق نور الدين محمود زنكي على أن يساعد شاور في إعادته للوزارة بمصر بشرط اعتراف شاور بسيادته على مصر، فقد كان يريد نور الدين توحيد مصر والشام في مواجهة الصليبيين.

حملة أسد الدين على مصر

  • قام نور الدين محمود بإرسال القائد أسد الدين شيركوه على رأس حملة إلى مصر حيث قام شيركوه باصطحاب ابن أخيه صلاح الدين الأيوبي وكان عمره آنذاك الخامسة والعشرين.
  • هزم جيش أسد الدين شيركوه جيش ضرغام أبو الأشبال عند القاهرة، وقام شيركوه بإعادة شاور إلى الوزارة، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان وهو أن شاور نقض وعده ورفض الاعتراف بالولاء لنور الدين.
  • قام شاور بطلب المعاونة من أموري الصليبي ملك بيت المقدس ليتخلص من شيركوه، فقام أموري بالذهاب إلى مصر وقام بمحاصرة شيركوه في بلبيس فوافق شيركوه على الخروج من مصر مقابل خروج الصليبيين منها.
  • أخذ شيركوه في الإلحاح على نور الدين زنكي لإرسال حملة أخرى لمصر بعد أن رأى ضعف الفاطميين، فقام نور الدين بإرسال شيركوه لمصر ومعه صلاح الدين مرة أخرى.
  • قام شاور بالاستنجاد بأموري مرة أخرى، ولكن شيركوه وصل للقاهرة بسرعة هذه المرة قبل الاعتراض من جيش أموري واستطاع شيركوه هزيمة جيش أموري وشاور.
  • توفى أسد الدين شيركوه بعد تعيينه وزيرًا على مصر بشهرين، وخلفه صلاح الدين الأيوبي ابن أخيه على الوزارة وكان عمره وقتها اثنين وثلاثين عاما.
  • انفرد صلاح الدين بحكم مصر ولقب بالناصر صلاح الدين بعد وفاة الخليفة العاضد آخر خلفاء الفاطميين وبذلك انتهت الخلافة الفاطمية من مصر بعد استمرارها نحو مائتي عام.

أعماله في مصر

  • قام صلاح الدين بتحويل مصر إلى المذهب السني بدلا من المذهب الشيعي وقف أصول المذهب الشيعي من العبادات، والعمل على تأسيس المدارس الخاصة في تعليم مذاهب السنة الأربعة.
  • حصن صلاح الدين القاهرة فقد قام بإعادة بناء السور المحيط بالمدينة عام 1176 م وكان هذا السور الذي بناه يحيط القاهرة بأكملها لدمجها في مدينة واحدة لتصبح عاصمة دولته.
  • قام ببناء القلعة الحصينة أعلى جبل المقطم (قلعة صلاح الدين حاليًا) لتكون مقرا للحكم وأطلق عليها اسم قلعة الجبل حيث لم تكن فكرة القلاع معروفة عند المصريين في ذلك العهد.
  • قام بإنشاء مجموعة من القلاع في سيناء لتكون نقط محصنة ذلك لأن سيناء الطريق الذي يعبر منه الصليبيين لكي يدخلوا مصر من جهة الشرق مثل قلعة صدر قرب السويس التي تزال أطلالها موجودة حتى الآن.
  • ضم صلاح الدين الشام إلى مصر عام 1174م بعد وفاة نور الدين محمود زنكي وبعد أن لبى صلاح الدين دعوة أمراء الشام لكي يخلصهم من الصالح إسماعيل ابن نور الدين الذي كان يبلغ 11 عاما.
  • فقد كان الصالح إسماعيل يتعاون مع الصليبيين عن طريق مندوبة الذي كان يعقد التحالفات مع أموري ضد صلاح الدين، ولكن القدر لم يمهل أموري للتحرك ضد صلاح الدين فقد توفى بمرض الدوسنتاريا.
  • دخل صلاح الدين دمشق وسط ترحاب كبير كما قام بمحاصرة حلب واستولى على حمص وحماه وقام الصالح إسماعيل بالهروب للبيرة ثم تصالح معه صلاح الدين بعد ذلك.
  • توفى الصالح إسماعيل عام 1181 م وتنازل خلفه عماد الدين عن حلب إلى لصلاح الدين في مقابل مدينة سنجار، وبهذا استطاع صلاح الدين أن يبسط نفوذه على كل الشام ويحاصر الصليبيين من كل جهة.

مقالات قد تعجبك:

شاهد ايضًا: بحث عن صلاح الدين الأيوبي وأهم أعماله

حروبه ضد الصليبيين

  • كانت هناك هدنة بين صلاح الدين والصليبيين حتى يتفرغ إلى مشاكله مع الزنكيين إلى أن استطاع بسط نفوذه على بلاد الشام.
  • عاد صلاح الدين ليغير على الصليبيين في فلسطين سنة 1177 م فهزموهم هزيمة شديدة ومات كثيرا من المسلمين ونجا هو من الموت بأعجوبة في هذا اليوم إذ كان على وشك أن يقع في قبضة الصليبيين أسيرًا.
  • قام الصليبيون بالهجوم على دمشق سنة 1178 م ولكنهم هزموا من صلاح الدين وقام بالهجوم على حصونهم واستولى على بعض منها سنة 1179 م وهو الذي دفع بلدوين خليفة أموري إلى السعي لعقد هدنة معه.
  • قام رينالد دي شاتيون بكسر الهدنة وذلك بأن قام بمهاجمة قافلة من المسلمين كانت ذاهبة إلى بلاد الحجاز مع رفضه إطلاق سراح السجناء أو إعادة الممتلكات.

معركة حطين

  • دعا صلاح الدين جميع المسلمين في كل البلدان الإسلامية للجهاد ضد الصليبيين وعبر نهر الأردن بأكبر جيش في شهر مايو من عام 1187م وقام باحتلال طبرية.
  • خرج غي دي لوزينيان ليلاقي صلاح الدين بالقرب من طبرية بقرية حطين، ومشى جيش الصليبيين إلى مسافة كبيرة في حر يوليو الشديد لأن جيش المسلمين كان مرابطًا بالقرب من منابع الماء.
  • وصل جيش الصليبين إلى حطين بعد أن مشى مسيرة طويلة ويكاد جنوده يهلكون من شدة العطش، فقد كانوا في قمة البؤس إذ قام المسلمون بإشعال النار في الحشائش المحيطة بالموقع فتسببت لهم بالخنق.
  • بدأ هجوم الجيش الإسلامي مع بزوغ النهار وكانت عقول الصليبين قد سلبت من شدة العطش وضعفت قواهم بسرعة ولم يستطيعوا الثبات في المعركة طويلًا وتراجعوا إلى مشارف حطين مهزومين تمامًا.
  • بعد 91 عامًا من احتلال الصليبيين تسلم المسلمين بيت المقدس وكان ذلك في يوم الجمعة 2 ديسمبر سنة 1187م الموافق 27 رجب سنة 583 هجرية.

وفاة صلاح الدين

توفى صلاح الدين يوم 4 مارس سنة 1193م وهو في سن السابعة والخمسين بعد أن أصيب بمرض الحمى الصفراء بعد محاولة الأطباء إنقاذه لمدة 12 يومًا ولكن دون جدوى ودفن في دمشق بجوار المسجد الأموي.

شاهد ايضًا: ما هو اللقب الذي اطلق على صلاح الدين الأيوبي

في نهاية رحلتنا مع معلومات عن صلاح الدين الأيوبي بالمراجع، بذلك نكون قد قمنا بسرد كافة المعلومات التي قد ترغب في معرفتها عن القائد صلاح الدين الأيوبي معلومات عن حياته الشخصيات عن أهم أعماله العظيمة التي تركت أثر في الحياة بعد مماته.

المراجع

https://arz.wikipedia.org/wiki/%D8%B5%D9%84%D8%A7%D8%AD_%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%8A%D9%86

السابق
النظم الإنشائية للبحور الواسعة وانواعها
التالي
اضرار البسطرمة على الأطفال | الروا