معلومات ثقافية

معلومات عن عبدالرحمن الداخل مختصرة

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن معلومات عن عبدالرحمن الداخل مختصرة

معلومات عن عبد الرحمن الداخل مختصرة، عبد الرحمن الداخل، واسمه كاملاً هو أبو المطرف عبد الرحمن بن معاوية بن هشام بن عبد الملك الأموي القرشي ولد في عام 113 هجرية.

لقب بالكثير من الأسماء وكان أشهرهم هو: صقر قريش، وعبد الرحمن الداخل، وكان لعبد الرحمن الداخل الكثير من الأعمال التي قام بتجهيزها وإعدادها على مر السنوات الكثيرة.

معلومات عن عبد الرحمن الداخل

  • نجح في تأسيس الدولة الأموية في الأندلس وكان ذلك في عام 138 هجرية بعد أن قام بالهرب من بلد الشام وذهب إلى الأندلس.
    • وظل في ذلك الرحلة فترة طويلة استمرت لمدة ست سنوات بعد انهيار الدولة الأموية في دمشق وكان ذلك في عام 132 هجرية.
  • حيث قام العباسيين بمطاردة أمراء بني أمية، وقتلهم وحدثت الكثير من الحروب والنزاعات.
    • وفي وقت حكم عبد الرحمن الداخل استمر لمدة 33 عام وكان يحاول مراراً وتكراراً.
    • أن يعمل على تهدئة الثورات التي كانت تحدث في جميع أنحاء الأندلس.

شاهد أيضًا: معلومات عن الملك الذي قتلته ذبابة

كيف نشأ عبد الرحمن الداخل وما هو نسبه؟

  • عبد الرحمن الداخل ولد عام 113 هجرية 731 ميلادية وكان ذلك في أثناء خلافة جد عبد الرحمن الداخل.
    • وهو هشام بن عبد الملك وولد في الشام في منطقة تعرف بدير حناء.
  • ومات والد عبد الرحمن الداخل وهو صغير في السن في عام 118 هجرية أي عندما كان عمر عبد الرحمن 5 أعوام.
    • وكبر عبد الرحمن في بيت الخلافة الأموية في منطقة دمشق.
  • وكان من يرعاه هو جده هشام وكان يفضل عبد الرحمن دائماً على باقي إخوته.
  • وقام عبد الرحمن الداخل باستكمال الحياة في نفس البلد التي كان يعيش فيها في طفولته، حتى انتهت.
    • وانهارت الخلافة فاضطر إلى مغادرتها والسفر إلى دولة فلسطين خوفاً من جنود الملوك العباسيين وظلمهم وبعد ذلك سافر من فلسطين إلى مصر.
  • ثم اتجه إلى تونس وكان الكثير من الأمراء الأمويين قد قاموا بالسفر إلى هذه الدولة قبل عبد الرحمن الداخل.
    • لأن الكثير من هذه الأمراء كانوا لا يعرفون بأن حاكم تونس لا يعترف بحكم الأمراء العباسيين.

عبور عبد الرحمن الداخل إلى الأندلس

  • عندما بدأت الإشاعات والفتن والخلافات تنتشر في الأندلس، وعندما بدأت أحوال هذه الدولة في الانهيار.
    • حيث بدأت في ضياع هذه الدولة وانتهاء كل الأحداث الخاصة بالعرب وبالإسلام في دولة الأندلس.
  • حيث كانت تعتبر فرصة جيدة لعبد الرحمن الداخل بأن يقوم بإعادة الحياة مرة أخرى إلى هذه الأرض.
    • فقد قام عبد الرحمن الداخل للوصول إلى مدينة الأندلس سنة 755 ميلادية، ونزل في بلد طرش.
  • وبدأ في إقناع الكثير من الأشخاص والجنود الذين نصروه وقاموا بالاحتشاد معه.
    • وقام الكثير من الأشخاص بمبايعته حتى يستطيع الانتصار على حاكم الأندلس في معركة المضارة.
  • واستطاع أن يدخل قرطبة وأصبح أميراً في 13 مايو 756 ميلادية وفي هذا التوقيت.
    • استطاع أن يقوم بتأسيس الدولة الأموية في دولة الأندلس، وأصبح أميراً لها في هذا التوقيت.
  • أطلق عليها عبد الرحمن بن معاوية اسم عبد الرحمن الداخل لأنه كان أول شخص.
    • استطاع أن يدخل دولة الأندلس وأن يتولى حكمها من الأمراء الأمويين.

عبور عبد الرحمن الداخل إلى الأندلس

  • كما أطلق على نفسه لقب ابن الخلائق وليس لقب الخليفة لأنه كان يعتقد أن مسمى الخلافة يكون فقط للشخص.
    • الذي يملك أرض العرب بأكملها واستطاع عبد الرحمن الداخل أن يقوم بتأسيس دولة غير تابعة للخلافة العباسية.
  • وبالرغم من الظلم والاضطهاد التي عاش فيه عبد الرحمن الداخل إلا أنه استطاع أن يستمر في الدعاء الدائم للخليفة العباسي لمدة 10 شهور على مآذن المساجد في صلاة الجمعة.
  • كما استطاع عبد الرحمن الداخل بأن يقوم بتحديد قرطبة بأنها عاصم الدولة.
  • وقد قال أبي جعفر المنصور بأنه سأل أفراد جيشه في يوم من الأيام فقال لهم: من هو صقر قريش؟.
  • فردوا عليه قائلين: أمير المؤمنين أبي جعفر المنصور، فرد عليهم أبي جعفر المنصور قائلاً: لا، فقاموا بالرد عليه مرة أخرى وسألوه: هل هو عبد الملك بن مروان؟ فقال لهم: هو عبد الرحمن بن معاوية.
  • وبالرغم من العداء الشديد التي كان يوجد بين أبي جعفر المنصور وعبد الرحمن الداخل.
  • ويعتبر عبد الرحمن الداخل هو المؤسس الأساسي للدولة الأموية في مدينة الأندلس وكانت أمه من البربر من سبايا المغرب وقد استطاع أن يحكم الدولة الأموية لمدة دامت إلى 34 عام، ومات أثناء فترة حكمه في دولة قرطبة.

مقالات قد تعجبك:

بعض الصفات التي تميز بها عبد الرحمن الداخل

  • عبد الرحمن الداخل من الأشخاص الذي يعرف عنهم الذكاء الشديد وحسن التفكير والتخطيط الصحيح والصائب كما عرف عنه أنه شجاع وفتن وراجح العقل ويستطيع أن يقوم بتقدير الأمور تقدير صحيح.
  • يتمتع بقدر كبير من القوة والشدة والحزم والإصرار على تحقيق الأشياء التي يريد الوصول إليها.
    • كما كان يتميز عبد الرحمن الداخل لأنه عالم وشاعر كبير جداً في علم الأدب، وقد كان يهتم بالعلم والعلماء اهتمام شديد جداً بسبب حبه الشديد للعلم.

عرف عن عبد الرحمن الداخل بأنه يتميز بالأخلاق الجيدة كما أنه يتميز بالصفات الحميدة مثل:

  • الكرم والتواضع فقد كان يذهب للصلاة مع رعيته ويبدأ في إلقاء الخطبة عليهم ثم يقوم بالصلاة معهم.
    • وكان متواضع جداً لدرجة الذهاب إلى المرضى وزيارتهم والسير في جنائزهم واستطاع أن يحقق دولة قوية جداً.
    • بالرغم من وجود الكثير من الأعداء والثورات المحيطة بها من جميع الجهات.

شاهد أيضًا: بحث عن إنجازات الملك فاروق

أهم الإنجازات التي قام بها عبد الرحمن الفاتح في فترة حكمه

  • أولاً: قام عبد الرحمن الداخل بتأسيس وبناء مسجد قرطبة الكبير.
  • ثانياً: قام عبد الرحمن الداخل بإنشاء الكثير من القلاع والحصون للجيش والجنود.
  • ثالثاً: قام عبد الرحمن الداخل بالاهتمام بشكل كبير جداً في مصلحة الجيش وبدأ في إنشاء أماكن لتصنيع الأسلحة وكيفية إنشاء أسطول بحري قوي وموانئ كثيرة للاستفادة منها أثناء الحروب.
  • رابعاً: عبد الرحمن الداخل ببناء حديقة الرصافة.
  • خامساً: قام بتجديد مدينة قرطبة وإشبيلية وجعلهم من أشهر وأفضل وأهم مدن العالم في فترة حكمه.
  • سادساً: قام عبد الرحمن الداخل بإنشاء دار لسك النقود في مدينة الأندلس.

وكان لعبد الرحمن الداخل الكثير من الأعمال حيث قام بتنظيم كل شئون البلاد في دولة الأندلس، وبدأ في تهدئه كل الثورات التي تحدث بداخلها واحده تلو الأخرى.

  • حيث انه كان لا يفضل الحروب، وفي فتره حكم عبد الرحمن الداخل قامت أكثر من 25 ثوره وكان يقوم به إخمادها بنجاح كبير واحدة وراء الأخرى.
  • وقد قام عبد الرحمن الداخل بإتباع بعض القواعد في نظام الحكم فقد قام عبد الرحمن الداخل.
    • لتجهيز جيش يبلغ عدد 100 ألف جندي، وكانوا من الأشخاص المتطوعين والمرتزقة.
  • لأنه كان يفقد الثقة في العرب بسبب الخلافات الكثيرة والمستمرة بينهم وبين بعض، وكان أيضًا يمتلك حرس خاص به وكان يبلغ عدد حوالي 40 ألف من البربر والرقيق والموالي.
    • واستطاع عبد الرحمن الداخل في نهاية مدة حكمه أن يقوم بإنشاء كمية من قواعد بناء السفن.
  • عاش عبد الرحمن الداخل 59 سنة، واختلفت أماكن إقامته من فترة إلى فترة أخرى.

شاهد أيضًا: بحث عن رؤساء مصر بعد الملك فاروق

وبكل هذه النقاط نكون قد أوضحنا كل الأفعال الجيدة التي قام بها عبد الرحمن الداخل في أثناء فترة حكمه وكيف استطاع أن يقوم بإخماد الثورات الكثيرة، التي كانت تحدث خلال فترة الحكم، وكيف تخلص منها تماماً.

السابق
بحث عن اعصار ماثيو بالمراجع
التالي
انواع شهادة الايزو والجهات المانحة في مصر