معلومات ثقافية

معلومات عن قصر توبكابي | الروا

مرحباً بكم زوار الروا في هذا المقال سنتحدث عن معلومات عن قصر توبكابي | الروا

معلومات عن قصر توبكابي، قصر توبكابي هو من القصور الموجودة بمدينة إسطنبول بتركيا، الذي يعتبر أكبر القصور في المدينة، كما أنه كان مركز الإقامة لسلاطين الدولة العثمانية وذلك من عام 1465 حتى 1856 أي 4 قرون، لم يكن على درجة كبيرة من الترف والبذخ الذي كانت تعرف به كافة القصور في ذلك العصر.

قصر توبكابي ومحتوياته الأثرية

  • إلا أنه اليوم يزوره عدد كبير من السياح، حيث أنه كان يستخدم في السنوات السابقة لقيام مناسبات الدولة به، وهو يحوي الكثير من الآثار الإسلامية المقدسة، وذلك مثل البردة الخاصة بالرسول صلى الله عليه وسلم، وسيف الرسول.
  • وقامت منظمة الآثار العالمية بتصنيف القصر على أنه إحدى المعالم المنتمية للمناطق ذات التاريخ في إسطنبول، في عام 1985 أصبح موقع تراث عالمي، وتم وصفه على أنه مثال متميز على التنوع الثقافي وذلك في الدولة العثمانية،

شاهد أيضًا: معلومات عن قصر الرئيس الفرنسي

تاريخ تحول قصر توبكابي من قصر لمتحف

  • وهو كان قصر منذ عام 1453 وحتى 1853، ثم أصبح مقر إداري العثمانيين منذ عام 1853 حتى عام 1974، وتم تحويلها منذ عام 1924 إلى متحف، المتحف يتكون من عدد أربعة أقسام رئيسية ومباني عديدة، والتي تتكون من مساكن ومساجد ومطابخ ومستشفى ومباني أخرى.
  • وكان يقيم فيه ما يقرب من أربع آلاف شخص، وتم بناؤه في عام 1459 وذلك بأمر من السلطان العثماني فاتح القسطنطينية محمد خان الثاني، وتم في بداية الأمر إطلاق اسم (يمنى سرايا) أي بمعنى القصر الجديد، وذلك لكي يتم تمييزه عن مقرات الإقامة السابقة.
  • ثم أخذ الاسم الجديد (طوب قابي) أو (توبكابي) الذي يعني الباب العالي وذلك في القرن التاسع عشر، وعلى مر العصور تم تجديده، حيث تم تجديده أيضًا بعد زلزال عام 1509 وتم تجديده بعد ذلك بعد حريق 1665م.
  • وبعد القرن السابع عشر بدأ القصر يفقد الأهمية الخاصة به تدريجيًا حيث أن السلاطين فضلوا أن يبقون في قصور يتم بنائها جديدًا، في عام 1856 أمر عبد المجيد الأول السلطان الذي عمل على بناء قصر (دولما باهته)، والذي هو أول القصور التي تم بنائها على النمط الأوروبي في المعمار.
  • وقام بالانتقال إليه مع بعض من الإدارات في قصر (طوب قابي) وذلك مثل المكتبة ووزارة الخزانة، وعندما سقطت الدولة العثمانية عام 1923م، قامت الحكومة التركية بتحويل قصر طوب قابي إلى متحف وذلك كان بتاريخ 3 أبريل 1923م.
  • وانتقلت إدارة القصر إلى وزارة الثقافة والسياحة بتركيا، والقصر يحتوي على مئات الغرف ويتم حراسته وذلك من حراس الجيش التركي، ومسؤولي وزارة الثقافة والسياحة التركية.
  • القصر يحتوي على أمثلة هندسية معمارية عثمانية كما أن به مجموعة مختلفة ومتعددة من الألبسة والخزف والأسلحة والدروع والمخطوطات الإسلامية والمنمنمات العثمانية والمجوهرات العثمانية

 أصل التسمية لقصر توبكابي

كان القصر اسمه القصر الجديد أي سراي جديدة عامرة باللغة العثمانية، وذلك حتى القرن الثامن عشر، ثم أخذ القصر اسم طوب قابي وذلك في عهد محمود الأول، عندما تدمر القصر واحترق باب المرافعة الساحلي والاسم التركي الحالي يعني بوابه المدفع أو الباب العالي.

موقع قصر توبكابي

  • يقع قصر طوب قابي في منطقة سراي بورنو وذلك في منطقة طنف التي تقع على القرن الذهبي على بحر مرمرة، كما أنه يطل على مضيق البوسفور من عدة نقاط، والقصر يقع بمكان مرتفع وعلى نقطة عالية جدًا قريبة من البحر.
  • وخلال عهد البيزنطيين وعهد اليونانيين كان القسم الحصين من المدينة الإغريقية القديمة العلوي كان هناك، وبه خزان أرضي موجود تحت القسم الثاني، والذي يعود عهده إلى العهد البيزنطي وتم استخدامه من قبل العثمانيين.
  • كما توجد بها بقايا الكنيسة الصغيرة التي اكتشفت حديثًا، وسميت بكنيسة القصر كما يوجد في الفناء الأول أيضًا كنيسة أخرى والتي تسمى بـ بآيا ايرين، ولكنها لا تعتبر من القسم الحصين من بيزنطة.

شاهد أيضًا: معلومات عن متحف قصر عابدين

معلومات عن قصر توبكابي

مقالات قد تعجبك:

  • بعدما دخل السلطان الفاتح أو محمد الفاتح إلى إسطنبول (القسطنطينية) عام 1453 والتي بعد ذلك أصبحت عاصمة الإمبراطورية الضخمة إمبراطورية العثمانيين، قام محمد الفاتح في عام 1965 حتى عام 1978 في هذا القصر في القصر الجديد الموجود بإسطنبول.
  • ثم إضافة السلطان أحمد الثالث إليه عام 1909 جناحًا، والذي تم إطلاق اسم التوبكابي عليه وبعدما احترق القصر وتم تجديده أطلق عليه قصر طوب قابي، واستمر كذلك ليكون قصر خصوصي للسلطان وحاشيته وأهله وزوجاته.
  • وكان أيضًا المكان الرسمي الذي يكون فيه استقبال الزوار والضيوف، وقد تم إنشاء القصر عام 1474 والذي تصل أبعاده 30 متر في 210 متر، وهو مبني من الحجر بني اللون وهو مجموعة من الأبنية بينها ممرات للحركة في مناطق خضراء.
  • والقصر له مدخل رئيسي والذي يتكون من منارتان بدعامتين عاليتين، يدعي أو يسمى باب المدفع الذي كان يصل ارتفاعهم 15.2 متر، وكل منهما بعرض 15.5 متر وذلك بين بحر مرمرة ومضيق البوسفور.

متحف توب كابي

  • هذا القصر متعدد الأجنحة التي كل منها يقدم فعاليات مختلفة، حيث جناح خاص بوالدة السلطان وجناح العهد، وديوان السلطان الخاص بوزرائه، وجناح لكل زوجة من زوجات السلطان، أيضًا متحف الهدايا التي تهديها البلاد الأخرى للسلطان.
  • وأيضًا مساحة خاصة بالاحتفالات وأجنحة خاصة بالحرس والخدم، وعندما تم تحويل قصر طوب قابي إلى متحف فإنه كان مثالًا على العمارة العثمانية الرائعة، وبه مجموعة كبيرة من صور السلاطين، والأسلحة والخزف وتضم المخطوطات والكنوز العثمانية والمجوهرات.
  • وأيضًا عروش السلاطين، كما يوجد بالقصر غرفة تعرف باسم الأمانات المقدسة التي تم نقلها من المدينة المنورة بعد الثورة العربية، والتي منها آثار خاصة بالرسول صلى الله عليه وسلم ذلك مثل عصاته وسيفه وجزء من شعره، وأحد الخطابات، وكذلك سيوف الصحابة، ومفاتيح الكعبة

 أجنحة القصر الداخلية في قصر طوب قابي

به العديد من الأجنحة الداخلية والمباني وذلك مثل مبنى باب السلام، وجناح المطبخ أما باب السعادة وباب غرفة العرض، ومبنى قصر الفاتح وغرفة الحكيم باشا، وجناح الخزان الداخلي والحظائر، وجناح مكتبة أحمد الثالث وغرفة الختان، ومقر مراد الثالث.

 الأبنية الخدمية الموجودة في ساحة قصر توبكابي

1-ضرب خانة الأميرية

كان يوجد مستودع الحطب في الناحية الشمالية والمواقد الخاصة بصناعة الحصير من أجل سداد حاجة القصر، هذه الأقسام كان أيضًا تتشكل من أجنحة ومعدات والحمامات والحظائر، ولم يتم الوصول إليها حتى اليوم، ولكن بدلًا من هذه المباني فإنه يوجد اليوم صيدلية يتم استخدامها من قبل موظفي وزارة الثقافة والسياحة بتركيا كمكان للسكن.

2-كنيسة ايرين في الفناء الأول

  • توجد في ساحة البناء الأول وهي تعتبر من المباني التي كان ضمن عهد السلطان محمد الفاتح، وتم استخدامها في جيب خانه، وهي واحدة من المباني النادرة التي مازالت تصمد حتى هذا الوقت.
  • ونزلت المباني التي كانت تبدأ من جانب الكنيسة والتي تمتد على طول الطريق الذي هو مؤدي الحدائق، وقد تغير وضعيتها حاليًا في جزء من الساحة الواصلة إلى المبنى، والمباني التي ظلت في الناحية المقابلة المتحف الأثري، تم استخدامها من قبل وزارة السياحة والثقافة التركية كوقف تاريخي واستئجاره.

نموذجي الباب العالي

  • تم بناء قصر طوب قابي على قلعة بيزنطية وذلك في سراي بورنو التي تعتبر الربوة الأعلى في إسطنبول الأثرية، والتي موقعها بين إسطنبول وبين الخليج وبين بحر مرمرة، والتي يحد القفل من الناحية البرية السور السلطاني الذي قام محمد الفاتح ببنائه في الناحية البحرية.
  • يحوطها الأسوار البيزنطية التي تقوم بفصلها عن المدينة، وخارج الأبواب التي يتم فتحها على أماكن متعددة داخل القصر من أبواب بحرية وأبواب برية، نجد مدخل أثري للقصر وهو ما يعرف بالباب الهاموني أو باب السلطنة.
  • وذلك الذي يتواجد خلف آيا صوفيا ولأن طوب قابي مكان إداري وتعليمي، وكان لإقامة الصلاة فيه فهو يتميز بأنه له قسمين أساسيين، وهما بيروني وعنبروني البيروني هو خاص بالخدمات التي توجد في الساحة الأولى والثانية للدار، أما عن بروني فيكون خاص بالأبنية التي تتعلق بالمؤسسات الداخلية.

شاهد أيضًا: مواعيد زيارة قصر المنتزه بالإسكندرية

وفي ختام رحلتنا مع معلومات عن قصر توبكابي ، ادعوكم للتعرف على المزيد من المعلومات التاريخية المميزة والثقافية التي نحتاج إليها عبر موضوع.

السابق
معلومات عن القرية الفرعونية بالجيزة
التالي
أشهر فنادق سهل حشيش واسعارها